تعرف على ما يميز منظومة أس 400 الروسية

12/07/2019
من ضواحي موسكو بدأت عام 2007 أول كتيبة للجيش الروسي عملها مزودة بمنظومات اس أربعمائة ترايمفو التي تعنى الانتصار هي منظومة صاروخية ذات قدرة سريعة على ملاحقة أهدافا عدة في آن واحد ومصممة لتدمير الطائرات والصواريخ البالستية والبحرية المجنحة تتكون من ثلاثة أجزاء جزء يضم ثماني وحدات مضادة للطائرات مجهزة باثنتي عشرة منصة إطلاق والجزء الثاني يضم أنظمة القيادة والتوجيه والرادارات إضافة إلى جزء مرتبط بالدعم الفني والصيانة وتحتاج ما بين خمس وعشر دقائق لتتخذ وضعية الرصد والهجوم كما يحتاج إطلاق الصاروخ الواحد إلى ثلاث دقائق فقط ويستجيب النظام للهدف في أقل من 10 ثوان بصواريخ المنظومة القدرة على اكتشاف الأهداف الجوية على بعد 600 كيلومتر ولها قدرة على تدمير الأهداف الايروديناميكية على بعد ثلاثة كيلومترات وحتى 240 كيلومترا بينما تستطيع تدمير الأهداف البالستية على بعد خمسة كيلومترات كيلومترا تحلق بارتفاع أدنى يبلغ مائة متر عن سطح الأرض ويمكنها الوصول إلى ارتفاعات عالية تصل إلى سبعة وعشرين كيلو مترا تبلغ سرعة صواريخ منظومة أس أربعمائة نحو أربعة آلاف وثمانمائة ألف متر في الثانية تستطيع المنظومة توجيه 72 صاروخا في آن واحد ولكن يمكنها تدمير ستة وثلاثين هدفا جويا فقط في الوقت نفسه ويمكن تزويدها بخمسة أنواع من الصواريخ المختلفة المهام وتتراوح مدايات أنظمتها القصيرة والمتوسطة والطويلة بين كيلومتر من أبرز الطائرات التي يمكن استهدافها بالمنظومة طائرة الشبح والقاذفات الإستراتيجية وطائرات الاستطلاع والإنذار المبكر والطائرات المسيرة فاعليتها ويبدو سعرها أيضا دفع أكثر من 13 دولة ومنها الصين والهند وتركيا والسعودية وقطر والجزائر للاهتمام باقتنائها وقدر مسؤولون في البنتاغون منظومة أس 400 بنحو خمسمائة مليون دولار بينما يصل سعر بطاريتين من صواريخ باتريوت الأميركية إلى مليار دولار وسعر منظومة فاد المضادة للصواريخ إلى ثلاثة مليارات دولار وهو ما يعكس حجم المنافسة الروسية الأميركية في هذا المضمار