أهالي الضحايا المغاربة بقصف مركز اللاجئين يطالبون بمحاسبة المسؤولين

12/07/2019
انقلبت أوضاع أسرتي الشابين محمد شهاب ونور الدين بالبهلول رأسا على عقب بمجرد سماع خبر مقتل ابنيهما في غارة جوية استهدفت مركز إيواء اللاجئين بتاجوراء وهي تسترجع صور الماضي القريب تحكي أم محمد كيف حرصت لثلاثة وعشرين عاما على رعاية ابنها الذي كان يعاني من إعاقة جسدية لم تحل بينه وبين مواصلة مساره الدراسي بنجاح الإعاقة من جهة والبطالة من جهة أخرى دفعته إلى الهجرة إلى أوروبا عبر ليبيا قبل أن الطائرات الحربية أحلامه قصة الشاب نور الدين لا تختلف كثيرا عن قصة محمد فخلال نشأتهما بمنطقة سيدي مومن بمدينة الدار البيضاء تحدث عن مستقبل أفضل لكن نهاية حزينة لأحلامه ما كانت لهما في الانتظار بليبيا مطالب الاقتصاص منفذي هجوم مركز تاجوراء ومن يقف وراءهم انتقلت إلى هيئات مدنية وحقوقية مغربية وصفت ما وقع بأنه جريمة حرب ودعت إلى محاسبة اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر وتعويض الأسر المكلومة مرصد الشمال لحقوق الإنسان وهو منظمة حقوقية مغربية قال في بيان إن استهداف قوات حفتر لمركز اللاجئين يمثل جريمة حرب وطالب المجتمع الدولي بفتح تحقيق منظمات مغربية أخرى ركزت على مسألتي المحاكمة وتعويض الضحايا نطالب بالكشف عن من كان وراء هذه العملية الإجرامية ومحاسبتهم وكذلك تعويض أسر الضحايا أسر الضحايا تأمل في أن تتمكن العدالة الدولية من الوصول إلى الجناة سريعا ومعاقبتهم المختار العبلاوي الجزيرة الدار البيضاء