إحياء ذكرى الإنزال بفرنسا بحضور قادة العالم

07/06/2019
قبل خمسة وسبعين عاما نزل بمظلته هنا في النورماندي بفرنسا كان في التاسعة عشرة عمره جنديا ضمن الجيش البريطاني أرسل ضمن أسطول أوروبي قوامه 150 ألف جندي بهدف واحد تحرير أوروبا وحسم المعركة ضد ألمانيا النازية وكذلك كان الآن وقد بلغ من عمره خمسة وتسعين عاما ولم يبق من رفاق السلاح إلا القليل يعود إلى المكان ذاته للتكريم وذكرى أنا ممتن جدا إن هذا الإنزال تم وأنا شاركت في تحرير أوروبا من النازية ومن الفظاعات التي لا أتمنى أن تتكرر أبدا حكايات التاريخ لا تنفصل عن حسابات السياسة زعماء عدد من الدول التي شاركت في الإنزال حضروا لتخليد الذكرى لكن نجم الحفل بدون منازع كان دونالد ترامب إذ رغم الود المفقود بينه وبين مضيفه ماكرون فقد حرصا على الاجتماع على طاولة غذاء تناول فيها القضايا الخلافية بينهما المناخ والتجارة الحرة وملف إيران النووي لا جديد في المواقف فقط تذكير بالمعروف منها سلفا نتقاسم الأهداف نفسها بشأن إيران ما العمل أولا نريد أن نتأكد من أنهم لن يحصلوا على السلاح النووي ثانيا نريد أن نخلص من أنشطة إيران البالستية كما نريد أن نحتوي أنشطتها الإقليمية وهذه الأهداف هي مهمة جدا أفهموا أنهم يريدون الحوار إن أرادوا ذلك فنحن جاهزون ولكن لا يمكن لهم امتلاك سلاح نووي وأعتقد أن الرئيس مكرون متفق معي في ذلك لا يمكنهم امتلاك سلاح نووي بعيدا عن الخلافات السياسة كان الاتفاق على أن ما حدث قبل خمسة وسبعين عاما لا ينبغي أن يتكرر هنا في مقبرة كون نورماندي يرقد ستة آلاف من ضحايا تلك الحرب قتلوا جميعهم في يوم واحد وإن بدت مجرد ذكرى بعيدة تحرص الدول المشاركة في الحرب العالمية الثانية على التذكير وفظاعاتها عام بعد عام الرسالة واضحة لا مجال لتكرار ما حصل مهما اشتد الخلاف أو النزاع محمد البقالي الجزيرة النورماندي غربي فرنسا