عـاجـل: ترامب: إذا لم تستعد أوروبا مقاتلي تنظيم الدولة الأسرى فسنضطر لتسليمهم للدول التي قدموا منها كألمانيا وفرنسا

مفاوضات فيينا تفشل في إقناع إيران بالتراجع عن موقفها

29/06/2019
كما كان متوقعا لم يحقق الاجتماع نجاحا باهرا فبينما تطلبه إيران وما تعرضه الدول الشريكة في الاتفاق النووي هوة واسعة وكما بدأ الاجتماع انتهى دون اتفاق أو بيان مشترك فقط تصريحات دبلوماسية تؤكد أن خطوة إلى الأمام قد تحققت وإن لم تكن كافية كان الاجتماع إيجابيا وبناء تقدمنا خطوات لكن ما تزال هناك فجوة بشأن ما تطالب به إيران سأحمل ما تم الاتفاق عليه إلى طهران وهناك سيتخذ القرار بشأنه وهو موضوع بحثناه هو الآلية المالية وقد فعلت الاتحاد الأوروبي كان أكثر تفاؤلها أكد في بيان أن الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي ستكثف جهودها لرفع العقوبات وتطبيع التجارة مع إيران موضحا أن الآلية الخاصة بالتبادل التجاري مع طهران وتفادي العقوبات الأميركية أصبحت جاهزة لكن ذلك لم يكن كافيا لإقناع إيران التي جاءت بمطلب واضح ومحدد تمكينها من بيع نفطها بعد أن حالة العقوبات الأميركية دون ذلك والأوروبيون ومعهم الصين وروسيا لا يجادلون في شرعية المطلب فقد نص عليه الاتفاق النووي لكنهم يبدون عجزا في مواجهة الإدارة الأميركية عبرت كل الدول عن أسفها لانسحاب أميركا الأحادي وفرض عقوبات على إيران وخصوصا ممارستها ضغطا كبيرا فلذا نعتقد أن الاجتماع مفيد لتخفيف التوتر في المنطقة لا يعرف ما إذا كانت اللحظة الأخيرة ستتدخل طهران عن المضي إلى النهاية في تنفيذ وعيدها فالمهلة التي حددتها إيران للأوروبيين تنتهي بعد أسبوع وفيها توعدت بالتنصل من بعض بنود الاتفاق النووي خاصة في شقه المتعلق برفع مستوى تخصيب اليورانيوم وهي خطوة إن تمت ستنقل الصراع ولا شك إلى مستوى أعلى إيقاع الوعيد بدأ الاجتماع وعلى واقع النتائج المحدودة انتهت فما طالبته إيران ليس بوسعي الأوروبيين تنفيذه وما عرضه الأوروبيون ليس بإمكان إيران قبوله تستمر فصول الأزمة دون رؤية واضحة للحل محمد البقالي الجزيرة