أوساكا اليابانية تستضيف قمة العشرين

27/06/2019
تستحق أوساكا لقب العاصمة الاقتصادية لليابان فهي قلعة للصناعة والتجارة والسياحة عشرة ملايين سائح يزورون هذه المدينة التي يقول سكانها إنها تستطيع تقديم هدية مميزة لكل ضيف يزورها فهل ستقدم ذلك زعيما عالميا أيضا لأول مرة تستضيف اليابان قمة العشرين ولم يكن اختيار أوسكار متسرعا بل جاء للاستفادة من مكانتها في آسيا فهي تقوم منذ خمسمائة عام بدور الوسيط التجاري والدبلوماسي في هذه المنطقة من العالم توسك محطة رئيسية لسفن تجار البرتغال وهولندا قبل توجهها للدول الآسيوية الأخرى ومنها كان يسافر مبعوث اليابان إلى الصين وكوريا ويقول رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إن اختيار أوسكار لاستضافة هذا المحفل الدولي سيساعد على استعادة تألق الدبلوماسية اليابانية يرغب في تعزيز مكانة اليابان الدولية والدبلوماسية الخارجية وتسهيل علاقات اليابان الجيدة مع الكثير من الأطراف حول العالم للقيام الوساطات الدولية وبدأ ذلك من خلال زيارته إلى إيران ويأمل أيضا أن يتوسط لحل الخلاف بين الصين والولايات المتحدة اليابان صديقة للجميع عبارة يرددها المسؤولون اليابانيون ويأملون أن تساعدهم على تقريب وجهات النظر بين زعماء 20 دولة تمثل 85 بالمائة من حجم الاقتصاد العالمي في وقت يقف فيه العالم على أعتاب أزمات اقتصادية وسياسية كبيرة الجميع ينتظر ما سيعلن عنه في أوساكا بشأن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين الخلاف الأوروبي الأميركي بشأن التعامل مع إيران بعد تفجير الناقلة في الخليج ملف كوريا الشمالية سيحضر بقوة أيضا مع الكشف عن استلام كيم جونغ أون عرضا من الرئيس الأميركي ترمب ووصفه الإعلام الكوري الشمالي بالمثير للاهتمام جدا العمل والتنمية ودعم الاقتصادات الصاعدة قضايا رئيسية أخرى على أجندة القمة الكثير من قمم العشرين يمكن وصفها بالتاريخية لكن اليابانيون يأملون أن تسهم علاقاتهم الجيدة مع الجميع ودبلوماسيتهم الصاعدة باقتران وصف الناجحة بقمة أوساكا فادي سلامة الجزيرة