تعهدات دولية بدعم أونروا بـ 110 ملايين دولار

26/06/2019
التعهدات أعلنت في مؤتمر بمقر الأمم المتحدة بحضور ممثلين عن 40 دولة ومنظمة مانحة أغلبهم دافعوا عن دور وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين أونروا وأهميته وضرورة استمرار دعمه ماليا وسياسيا إلى حين إيجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية كما انتقد البعض الحملة ضد الوكالة دون الإشارة صراحة إلى الأميركيين أو الإسرائيليين لنحو سبعة عقود أوفت الوكالة بشكل آمن وفعال لولايتها لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين إلى حين إيجاد حل عادل ودائم أجدد تأكيد على أهمية مواصلة جهود السلام لتحقيق رؤية حل الدولتين الخدمات التي تقدمها المنظمة تمثل إسهاما سياسيا رئيسيا لبقاء حل الدولتين الذي يظل الطريقة الواقعية الوحيدة لتحقيق سلام عادل ودائم يدعو الولايات المتحدة بشكل ودي إلى مراجعة قرارها واستئناف دعم الأونروا وذلك لمصلحة اللاجئين الفلسطينيين والاستقرار الإقليمي وأمن إسرائيل بعض المانحين أعلنوا زيادات في المساهمات المالية بينما تجنب آخرون إعلان تعهداتهم الدعم الإضافي من المانحين الذي جاء عقب وقف الدعم الأميركي إلى جانب الإصلاحات التي تبنتها لوكالة وشملت خفض النفقات ساهم في تمكين الوكالة من الاستمرار في عملها رغم الضغوط الأميركية لدينا تعهدات تبلغ قيمتها أكثر من مائة وعشرة ملايين دولار وهو إسهام مهم للغاية وذلك ضمن متطلبات التمويل الإجمالية لهذا العام البالغة نحو مليار ومائتي ألف دولار ويكتسبون هذا المؤتمر أهميته وفق مراقبين من كونه يأتي في ظل مساع أميركية إسرائيلية لإلغاء دور الوكالة واستبعاد خيار حل الدولتين وأيضا لتزامنه مع مواجهة الوكالة أول عجزا ماليا خلال هذا العام مما يهدد بوقف خدماتها الصحية والتعليمية وغيرها عن ملايين اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية ومخيمات الشتات وإلى جانب تحدي التمويل قد تواجه الوكالة تحديا جديدا يتعلق بتجديد ولايتها مع حلول موعد التجديد في يونيو من العام المقبل وذلك بالنظر إلى استمرار الحملة الأميركية ضد الوكالة مراد هاشم الجزيرة