العفو الدولية: السلطات تسعى لتحويل مصر إلى سجن كبير

العفو الدولية: السلطات تسعى لتحويل مصر إلى سجن كبير

25/06/2019
حملة دهم واعتقالات واسعة نفذتها أجهزة الأمن المصرية مستهدفة أكثر من خمسة عشر شخصية فضلا عن تسعة عشر مؤسسة وكيانا اقتصاديا أبرز الشخصيات التي شملتها الحملة عضو مجلس الشعب السابق زياد العليمي وهو من أبرز رموز ثورة الخامس والعشرين من يناير شملت الاعتقالات أيضا مدير مكتب عضو مجلس النواب الحالي أحمد طنطاوي الذي كان أحد أبرز المعارضين للتعديلات الدستورية الأخيرة فضلا عن الخبير الاقتصادي عمر الشنيطي صحفيون كانوا أيضا ضمن قائمة المعتقلين من بينهم هشام فؤاد مراسل وكالة سبوتنيك الروسية في القاهرة وحسام مؤنس عضو نقابة الصحفيين المصريين الحملة استهدفت أيضا تسعة عشر شركة وكيانا اقتصاديا تقدر حجم استثماراتها بربع مليار جنيه والتهمة إدارة هذه الشركات من قبل بعض قياديي جماعة الإخوان المسلمين في الخارج أما بالنسبة إلى الأشخاص المستهدفين بحملة الاعتقال الذين ينتمي معظمهم إلى تيار اليسار المصري فقد وجهت وزارة الداخلية لهم تهما بإدارة وتنفيذ مخطط الإخوان المسلمين باستهداف الدولة ومؤسساتها وصولا لإسقاطها في الثلاثين من يونيو الجاري