حزب الشعب الجمهوري يفوز برئاسة بلدية إسطنبول

24/06/2019
من امام مقر حزب الشعب الجمهوري المعارض سارع مؤيدو الحزب للاحتفال فور إعلان النتائج الأولية لانتخابات الإعادة على رئاسة بلدية إسطنبول الكبرى فتقدم مرشحهم أكرم إمام أوغلو أثبت أحقيته كما يقولون فهو من فاز في الاستحقاق الانتخابي السابق في شهر مارس آذار الماضي التي ألغيت نتائجه وفي خطاب النصر يلمح مرشح المعارضة للتحديات التي تنتظره فهو من سيتولى رئاسة بلدية يشغل حزب العدالة والتنمية الحاكم معظم مقاعد مجلسها هناك مشكلات في إسطنبول تحتاج معالجة سريعة المواطنون سئموا من عدم التفاهم بين السياسيين أقول لمجلس إدارة اسطنبول علينا أن نعمل معا على الضفة الثانية وبصورة غير اعتيادية تبدو الخيبة واضحة في مقر حزب العدالة والتنمية إن انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول التي خضناها اليوم ذات مغزى كبير لأنها تساهم كثيرا في المسار الديمقراطي لتركيا اسطنبول مدينة كبرى ليس على مستوى تركيا وحسب بل على مستوى العالم أيضا ما إن أغلقت صناديق الاقتراع حتى بدأت عملية الفرز وعد الأصوات وحقق مرشح المعارضة تقدما ملحوظا لقد وجه رسالة للعدالة والتنمية ورأوا أن إمام أوغلو ظلم بقرار الإعادة إلى جانب ذلك فإن العدالة والتنمية أخطأ وأثر ذلك في النتيجة نسبة المشاركة في هذا الاقتراع وصلت إلى نحو 83 في المائة مما يدل على أن الشارع التركي كان معنيا بحسم النتيجة وله كانت الكلمة الأخيرة حققت المعارضة ما تريده في إسطنبول انتزع مرشح حزب الشعب الجمهوري مقعد رئاسة بلدية المدينة الأهم هو الأثقل وزنا في تركيا معادلة قد تفرح عارض إعادة الانتخابات وربما تحزن من عول على ذلك تفرض على الحزب الحاكم ضرورة مراجعة حساباته وسياساته فرح الزمان شوقي الجزيرة