لقربها من جدار الفصل.. إسرائيل تقرر هدم مبان بالقدس

22/06/2019
مأساة حقيقية يعيشها الفلسطينيون سكان هذا الحي في ضاحية صور باهر جنوب القدس المحتلة 16 بناية سكنية وفيها مائة شقة بعضها مأهول وبعضها في طور البناء مهددة بالهدم فورا يتذرع الاحتلال أن البنايات أقيمت بمحاذاة جدار الفصل وأنها تشكل عبئا أمنيا على قواته أول ضحايا هذه القرارات كان محمد أبو عرب قبل ستة أشهر كان يفترض أن ينتقل إلى بيته الجديد مع أسرته فسبقته جرافات الهدم قبل أيام من ذلك وسوت منزله بالأرض لكن أصحاب الشقق السكنية هذه لا يبدو أنهم سيستسلمون للأمر الواقع عليهم ذلك أن هذه المنطقة هي متنفسهم الوحيد للامتداد العمراني ولسد احتياجات التوسع والنمو الطبيعي ويتهدد الهدم عشرات من البنايات الأخرى في الضواحي المحيطة بالقدس والقريبة من الجدار ويدفع الفلسطينيون ثمنا منافسة سياسية بين رؤية تدعو إلى بسط السيادة الإسرائيلية على هذه الضواحي وأخرى تسعى لإخراجها من نطاق بلدية القدس والتخلص من نحو مائة وخمسين ألف فلسطيني فيها وذلك سعيا لتحقيق أغلبية مطلقة لليهود في القدس في غضون أعوام قليلة انتزاع القدس من قلب فلسطين وتهويدها كان ومازال دأب الاحتلال الإسرائيلي يقول الفلسطينيون إن هذا الجدار مهما علا وارتفع فإنه لن يعلو على حقهم التاريخي في القدس ولن يزعزعوا ثباتهم على هذه الأرض إلياس كرام الجزيرة جنوب القدس المحتلة