قوى الحراك بالسودان تتهم "العسكري" بالمماطلة في تسليم السلطة

08/05/2019
نوع التفاوض الذي سننخرط في التفاوض الذي يقود لتسليم السلطة مباشرة لمدنيين لن نتوقف عن التفاوض لكننا نرفض إطالة أمده بلهجة بدت رافضة لتأخر نقل السلطة إلى حكومة مدنية اتهمت قوى الحرية والتغيير في السودان المجلس العسكري الانتقالي بالمماطلة والافتقار إلى الجدية في نقل السلطة ووصفت بعض ملاحظات المجلس العسكري على الوثيقة الدستورية التي تقدمت بها بأنها ابتزاز سياسي وكان المجلس العسكري الانتقالي في السودان قال إن الوثيقة الدستورية لقوى الحرية والتغيير أغفلت النص على مصادر التشريع في البلاد واللغة الرسمية للدولة وفي لقاء مع الكيانات السياسية والمجتمعية غير المنضوية في تحالف قوى الحرية والتغيير كشف المجلس العسكري عن استلامه أكثر من مائة وسبعين رؤية لإدارة المرحلة الانتقالية كما أعلن عن جلسة أخرى بينه وبين قوى الحرية والتغيير لمناقشة الاختلافات في رؤاهما وأبدى المجلس تفاؤله بالتوصل إلى توافق وإلى حين التوصل إلى ذلك الاتفاق تلوح قوى الحرية والتغيير بأنها ستلجأ إلى التصعيد الثوري والعصيان المدني حتى تحقيق المطالب بينما يجدد المجلس العسكري تعهده بنقل السلطة إلى حكومة متفق عليها وبرغم لغة التصعيد وبوادر الأزمة بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي فإن الطرفين يؤكدان عزمهما على مواصلة التفاوض حتى الوصول إلى اتفاق يخرج البلاد من أزمتها أحمد الرهيد الجزيرة الخرطوم