نازحون سوريون جدد على الحدود مع تركيا بلا مأوى

04/05/2019
نصف عائلتها مشرد ونصف آخر مفقود لا أخبار عنهم منذ أيام نزحت الجدة هم محمد معدلاتها وأحفادها من بلدة كفر نبودة في ريف حماة الشمالي جراء القصف المكثف الذي تتعرض له البلدة خرجوا بأرواحهم وما يرتدونه ملابس وقليل من المال تقول ام محمد إنهم وصلوا إلى الحدود مع تركيا دون أمل برؤية من تركوهم خلفهم يعلو بكاء الأطفال جوعا وخوفا لقمتهم قاسية عشرات الأطفال من النازحين الجدد يعانون أوضاعا صحية سيئة بعد رحلة نزوح شاقة وطويلة إضافة إلى اشتداد برد الليل شمالي سوريا يوم كامل قضيناه معهم في غياب تام للمنظمات الإغاثية والطبية أكثر من مائة وثلاثين ألف مدني نزحوا عن بلداتهم منذ بدء النظام السوري وحليفه الروسي حملتهما العسكرية على ريفي إدلب وحماة مطلع شباط فبراير الماضي أكثر من ثلاثين ألفا منهم بحسب منسقي استجابة الشمال السوري يحتاجون إلى مساعدات طبية وإغاثية عاجلة يناشد الفارون من جحيم القصف المنظمات الإنسانية ووكالات الغوث تلبية احتياجاتهم قبل حلول الشهر الكريم ويشيرون إلى تفاقم أوضاعهم مع استمرار تدفق النازحين باتجاه الشمال السوري آدم أبو حسام الجزيرة أطمه الحدود السورية التركية