موسكو وطوكيو تفشلان في حسم مسألة الجزر الأربع

31/05/2019
أصبح لافروف وشويقو يعرفان طوكيو جيدا فهذه هي الزيارة الرابعة لهما إلى طوكيو للقاء نظيريهما اليابانيين فيما أصبحت تعرف باجتماعات اثنين زائد اثنين لكن هذه اللقاءات التي بدأت عام 2013 بهدف تحسين العلاقات بين البلدين بعد سنوات من الفتور بسبب النزاع الحدودي لم تقرب طوكيو من هدفها باستعادة أربع جزر تسيطر عليها روسيا عرضت لزملائي عرض اليابان لنشر صواريخ على الجسر وإجراء تدريبات عسكرية عليها وأرجو أن يتفهموا بأن هذه الخطوات لا تقربنا من حل النزاع الحدودي وشيكوتان وهاهو ماي وكوناشيري أربع جزر سيطرت عليها روسيا في نهاية الحرب العالمية الثانية وأصبحت تعتبرها جزءا من سلسلة جزر الكوريل بينما تطالب اليابان بها وتسميها الأراضي الشمالية هذه القضية حالت دون توقيع البلدين على معاهدة سلام حتى الآن ويبدو أن لدى روسيا سببا آخر للاحتفاظ بالجزر ذات الموقع الإستراتيجي فهي تشعر بالقلق من تزايد التعاون العسكري بين طوكيو وواشنطن مع نشر اليابان لدرع صاروخية أميركية من طراز إيجاز الشعر قادرة على تغطية جزء من الأراضي الروسية النشاطات العسكرية على جزر كوريل شأن روسي وتحدثنا مع زملائنا اليابانيين عن زيادة تعاونها العسكري مع واشنطن في مجال نشر الصواريخ وزير الدفاع الياباني رد سريعا وأوضح أن هدف اليابان نشر الصواريخ هو الدفاع فقط سعينا لامتلاك أنظمة جسر الشغور الصاروخية الأميركية هو لغرض الدفاع فقط ولا يستهدف روسيا أبدا ناقش الجانبان أيضا قضية كوريا الشمالية النووية وإطلاقها الأخيرة لصواريخ قصيرة المدى هو كيفية تخفيف حدة التوتر بين واشنطن وطهران تأمل اليابان باستعادة جزيرتين على الأقل من بين الجزر الأربع التي تسيطر عليها روسيا لكن آمالها تصطدم بالمماطلة موسكو وقلقين بين المسؤولين الروس بشأن ازدياد التعاون العسكري بين طوكيو وواشنطن فادي سلامة الجزيرة طوكيو