المغرب.. ازدياد الإقبال على شراء التمور استعدادا لشهر رمضان

03/05/2019
بعد أن يصير رطبا جنيا في المغرب الممتدة على مساحة 51 ألف هكتار لاسيما في مناطق الجنوب الشرقي للمملكة الراشدية وزكورا وغيرهما تكون المحطة التالية للتمور بسوق ميلان بمدينة الدار البيضاء هنا يسوق الجزء الأكبر من الإنتاج المحلي على طول الشارع التجاري بحي عمر بن الخطاب المعروف شعبي بدرب ميلان يفد يوميا عشرات التجار إلى السوق الأشهر في المغرب استعدادا لشن شهر رمضان المبارك حيث يستهلك المغاربة التمور بشتى أنواعها جنبات السوق المخصصة للبيع بالجملة حركة الشاحنات تكاد لا تتوقف استعداد للتحرك ولكل وجهة هو موليها إنتاج المغرب السنوي من التمور وصل خلال العام الماضي إلى نحو 117 ألف طن وهو رقم لا يكفي الطلب المحلي حيث يبلغ معدل استهلاك الفرد المغربي سنويا من هذه الفاكهة ثلاثة كيلو غرامات كبار التجار يغطون النقص الحاصل من خلال الاستيراد دكلة النور جزائرية وأخرى تونسية وأسماء أخرى لأنواع مختلفة من مصر ومنطقة الخليج ومن خلال شهادات أصحاب المحلات التجارية بدا لافتا إقبال المغاربة على التمور الجزائرية بالدرجة الأولى يشكل سوق ميلان مجالا مفتوحا لمنافسة الكلمة العليا فيها للسعر والجودة التمور المغربية والتمور المغاربية هذا فضلا عن الأصناف القادمة من المشرق في مشهد يحقق التكامل الاقتصادي بعيدا عن الخلافات السياسية المختار العبلاوي الجزيرة الدار البيضاء