الجزائر.. هل من فرصة لتقليص الفجوة بين الجيش والحراك؟

03/05/2019
الفصل الحادي عشر من الحراك الشعبي في الجزائر شهر منذ تنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قبل انتهاء عهدته الرابعة بأسابيع قليلة لم تتراجع المسيرات ولم تثن المتظاهرين قرارات وتصريحات رئيس الأركان الفريق أحمد صالح في نظرهم المطالب التي يخرجون سلميا من أجلها منذ الثاني والعشرين من فبراير الماضي لم تتحقق بعد أن حراكهم لن يتوقف حتى رحيل جميع رموز النظام الشعار الأيقوني يطمح حاضر أكثر فأكثر سقوط ما تبقى من الباءات يتصدى لهذه المطالب رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح محسوب على نظام بوتفليقة ورئيس الوزراء الحالي نور الدين بدوي عينه رئيس تنحى استجواب بعض رموز الحقبة الماضية في قضايا فساد وتبديد للمال العام لم تكن كافية لامتصاص الغضب الشعبي على العكس تماما فقد رأى البعض فيها مناورة من قائد الأركان لتشتيت الأنظار وكسب الوقت الفريق أحمد قايد صالح الذي أدلى بتصريحين في أسبوع واحد أكد مرة أخرى على ضرورة احترام المسار الدستوري وإجراء الانتخابات الرئاسية في الرابع من تموز يوليو المقبل هي رد المحتجين في كل ربوع الجزائر أكبر بلد عربي وإفريقي من حيث المساحة صدحت مئات آلاف الحناجر من أجل التغيير الجذري للنظام خرجوا في الجزائر العاصمة وبرج بوعريريج وقسنطينة وجيجل وهران كذلك في ورجلا وتلمسان وبومرداس وسيدي بلعباس وأيضا في البليدة والأغواط وبسكرة وتيزيوزو وغيرها من الولايات بالنسبة للمتظاهرين لا يمكن إجراء انتخابات تشرف عليها شخصيات من إرث حكم بوتفليقة الذي عشرين عاما وعدل الدستور ثلاث مرات سبق أن عرض الحراك فكرة تأسيس مجلس انتقالي يتكون من شخصيات وطنية نزيهة تحظى بقبول الشعب ولكن لم تتخذ أي خطوة معلنة بذلك الاتجاه أسبوع آخر من التظاهر من أجل التغيير السياسي الجذري تغيرت أمور كثيرة منذ أول مظاهرة بيد أنها لا ترقى إلى أحلام وطموح كثير من الجزائريين صمد الحراك في وجه عدة محاولات لكسره وتفكيك وحدته بخطابات جهوية وخراطيم المياه في بعض الأحيان أكد في كل مرة أن الجزائر بعد الثاني والعشرين من فبراير ما قبلها ومن راهن على انتهاء أو إنهاء الحراك قبل رمضان ربما خسر لنصوم عن التظاهر تقول دعوات عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتنظيم المسيرات خلال الشهر الفضيل ليلة الشك الجزائر ستكون طعم خاص في سياق سياسي غير مسبوق هل ينتهي بعيد ديمقراطي هذا ما يريده هؤلاء طريقهم يزداد صعوبة وتحديات ويزداد املهم ايضا