الأمم المتحدة تحقق في سقوط أطفال بقصف أميركي بأفغانستان

28/05/2019
تعاتب هذه الجدة الثمانينية ابنها لأن حفيدها الوحيد لم يزرها منذ فترة وقد استبد بها الشوق إليه يضطر الابن إلى أن يعيد على مسامع أمه أن ابنه قتل في غارة أميركية مع ثمانية أطفال آخرين من هول صدمتها أصبح لزاما عليه أن يشد وثاق أمه إلى سريرها في الجبال باحثة عن الحفيد في جبال ولاية كونار يرسل الأطفال بحبال وفؤوس لجمع الحطب في ذلك اليوم والأطفال يجمعون ما وجدوا سمع أزيز غارة جوية أول الواصلين لم ير سوى أشلاء الأطفال المبعثرة في الساعة الحادية عشرة سمعنا صوت الطائرات قالت القوات الأميركية إنها قتلت مسلحين في الجبل لم أر إلا أشلاء الأطفال كان القيامة قد حلت في ولاية هلمند تتكرر القصة نفسها وإن بتفاصيل مختلفة وتضاف أرقام إلى قوائم الضحايا المدنيين الذين بلغ عددهم السنة الماضية رقما قياسيا ثلاثة آلاف وثمانمائة هذا هو عدد الضحايا المدنيين الذين سقطوا طوال السنة الماضية مجمل التراب الأفغاني بعثة الأمم المتحدة قالت إنها فتحت تحقيقا في معلومات عن سقوط عدد من الضحايا المدنيين جراء غارات أميركية ليس الأول من نوعه ويبدو أنه لن يكون الأخير فقد سبق للأمم المتحدة أن فتحت تحقيقات في مقتل المدنيين لكن هذا لم ينعكس على وتيرة استهدافهم فمن النادر أن يخلص تحقيق أممي إلى نتائج تضع حدا للعدد المتزايد لما يسمى في التقارير الرسمية بالأضرار الجانبية ملكية خلقه طوال أربعين سنة والمدنيون يدفعون ثمن الحرب تحول الأمر إلى روتين لكن ما شهدناه في السنة الماضية وهذه السنة مقلق جدا وبحسب إحصاءات الأمم المتحدة فقد بلغ عدد الضحايا المدنيين في الربع الأول من هذه السنة أكثر من ألف وسبعمائة قتيل ربعهم من الأطفال الجزيرة كابول