واشنطن ترسل 1500 جندي للشرق الأوسط لحمايته من إيران

25/05/2019
قبيل مغادرته إلى اليابان قطع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الشك باليقين بالتصديق على إرسال 1500 جندي إلى الشرق الأوسط لمواجهة تهديدات إيران القرار يأتي في أعقاب اجتماع عقده في البيت الأبيض مع قادة البنتاغون أعتقد أن الوضع سيكون جيدا جدا في الشرق الأوسط إيران كانت كما تعلمون تنشر الإرهاب في أنحاء العالم إنها بلد مختلف عما كانت عليه عند استلام السلطة عندما استلم السلطة كانت تقاتل في موقعا الآن لا أعتقد أن إيران تريد القتال ولا أعتقد أنها تريد قتالنا لكن لا يمكنها الحصول على أسلحة نووية بدوره قال وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شعناها إنه أبلغ الكونغرس لإرسال هذه القوات الإضافية التي تشمل كتيبة صواريخ باتريوت وسرب طائرات مقاتلة تهدف إلى تطوير الحماية نظرا التهديد المستمر الذي تمثله القوات الإيرانية بما في ذلك الحرس الثوري ووكلائه على الكونغرس أن يكون راضيا عن إرسالنا ألفا وخمسمائة جندي فقط لحماية مواطنينا فأعضاؤه لا يريدون أن يشهدوا مقتل أميركيين أو قصف منشآت أميركية لو أن الأميركيين قتلوا في هجوم صاروخي على السفارة في بغداد لأحدث ذلك ضجة لذلك علينا فعل ما يتوجب فعله لحماية شعبنا وتلك القوة التي نرسلها صغيرة وذلك هو هدفها في مقر وزارة الدفاع شددت مسؤولة في البنتاغون خلال إحاطة للصحفيين على أن السياسة إزاء إيران لم تتغير وأن الهدف فليس الصراع معها بل وإعادتها لطاولة التفاوض والتشجيع على اتفاق شامل يتعامل مع تصرفاتها المزعزعة للاستقرار في المنطقة بعد أيام من التكهنات يتخذ الرئيس الأميركي قراره بإرسال قوة صغيرة إلى المنطقة مؤكدا أن هدفها هو الحماية وسط مخاوف وتحذيرات من مزيد من التصعيد في المنطقة بيسان أبو كويك الجزيرة واشنطن