عـاجـل: رويترز عن مسؤول بالخارجية الأميركية: واشنطن أوضحت موقفها لليونان بشأن ناقلة النفط الإيرانية

ترامب يقر صفقة بيع أسلحة للسعودية والإمارات بمليارت الدولارات

25/05/2019
مجددا يقرر الرئيس ترامب تحدي وتجاوز مؤسسة الكونغرس ذخائر وقنابل دقيقة التوجيه للسعودية والإمارات رغم معارضة الكثير من المشرعين السيناتور الديمقراطي البارز بوب مينينديز أكد ذلك في بيان صدر عن مكتبه وتبعه وزير الخارجية ماكفيرتي والذي أعلن في وقت لاحق أن الصفقة تهدف إلى ردع إيران غير أن مينديز أوضحا أن إدارة ترمب فشلت في توفير مبرر قانوني أو أساس عملي للقرار مشككا في قانونيته وواصفا خطوة الرئيس من غير مسبوقة وأكد مشرعون أن الرئيس الأميركي إنما استغلت فراغا قانونيا يسمح له بتجاوز الكونغرس إذا ما أعلن عملية البيع لدواع عاجلة وبسبب التهديد الإيراني وكان مشرعون آخرون عديدون عبروا عن استيائهم من سلوك البيت الأبيض وتحديه الواضح برأيهم لسلطات الكونجرس في مجال الرقابة على الأسلحة المصدرة والدول التي تستفيد منها تجاهل إرادة المشرعين يحدثوا شرخا بين وزارتي الخارجية ولجان الرقابة بالكونغرس وهذه قضية يتفق عليها الحزبان فالجمهوريون لا يريدون تآكل سلطتهم عند مجيء رئيس ديمقراطي مستقبلا وكذلك الحال بالنسبة للديمقراطيين تعود أسباب رفض أعضاء الكونغرس للصفقة إلى تداعيات اغتيال الصحفي جمال خاشقجي بأمر من ولي العهد السعودي كما يقولون وإلى مشاهد حرب اليمن المروعة وتضعف الاستياء يوم اكتشف المشرعون مظلة الحماية التي يوفرها ومازال ترامبلي ولي العهد السعودي لسياساته الداخلية والخارجية لاسيما في اليمن وصلت حد استخدام الفيتو لأول مرة في وجه تشريع مرره الكونغرس يمنع القوات الأميركية من دعم العمليات القتالية في اليمن اليمن الذي يقف حوالي عشرة ملايين إنسان فيه على حافة المجاعة إضافة للمآسي التي تخلفها القنابل والصواريخ أميركية الصنع والتي يفترض أن تكون موجهة وذكية يقول المشرعون إنهم مستاءون ولكنهم لم يفاجئوا بها الأهم بالنسبة للرئيس الأميركي وفق المشرعين الديمقراطيين تحديدا هو الصفقة المجزية ماليا قبل الحرب والسلم وحقوق الإنسان ناصر الحسيني الجزيرة واشنطن