وزير العدل الأميركي يرفض الشهادة بـ"النواب" بشأن تقرير مولر

02/05/2019
استعدادات لجلسات استجواب أخرى في واحدة من قاعات مجلس النواب الأميركي لسماع شهادة وزير العدل ويليام بار بشأن تقرير مولر وحيثيات نشره حضر النواب لكن الشاهد الذي استدعي لم يحضر وهو ما أثار حنق رئيس اللجنة جيرولد نادلر قد خذل رجال ونساء وزارة العدل بعدما امتنع الوزير عن الحضور أمام ممثلي الشعب وتغليب احتياجات ترامب على العدالة سنواصل لبضعة أيام أخرى التفاوض من أجل التوصل إلى التقرير الكامل فلن يكون أمامنا خيار سوى التحرك بسرعة لتوجيه اتهام بالازدراء لوزير العدل أو فشل في التفاوض بحسن نية ازدراء بل وتحديا لإرادة ممثلي الشعب حسبما يرى الديمقراطيون الذين قالوا إن تصرف الوزير هو فصل آخر من فصول تآكل الصرح الديمقراطي في الولايات المتحدة أما زعيمتهم ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي فأكدت أن ويليام بار كذب على النواب ووصفت ما حدث بالجريمة لقد كذب على الكونجرس لو قام بذلك أي شخص آخر فسيعتبر الأمر جريمة لا أحد يعلو فوق القانون لا الرئيس ولا وزير العدل النواب الجمهوريون وهم أقلية في مجلس النواب اتهموا جيرولد نادلر بتسييس استدعاء وزير العدل وزير كان مستعدا في نظرهم لأن يدلي بشهادة أخرى لتنوير الرأي العام بشأن خلاصات تقرير مولار اليوم أن رئيس اللجنة قرر أن الإثارة السياسية هي أهم من استقبال وزير العدل هنا مواقف المعسكرين الديمقراطي والجمهوري ما فتئت تتباعد منذ انتهاء تحقيقات روبرت مولر ومنذ نشر وزير العدل نسخة منقحة من التقرير اعتبرت ترمب تبرئه بينما يرى خصومه السياسيون أن ذلك ليس صك براءة بل قد يكون العكس أمر سيستمرون في السعي للحصول على أدلة تؤكده خاصة في الشق المتعلق بالشكوك حول عرقلة سير العدالة من قبل الرئيس وذلك من خلال استدعاء المحقق الخاص بنفسه لكي يدلي بشهادته أمام نواب الشعب عبد المنعم العمراني الجزيرة