إقبال كبير على تعلم العربية في غامبيا

02/05/2019
المعهد الإسلامي في كولومبيا أقدم المؤسسات التعليمية العربية وأكثرها انتشارا داخل البلاد مؤسسة أنشأها ناشطون وأئمة بوسائل ذاتية المتواضعة عام 1968 قبل استقلال غامبيا استقلالها عن بريطانيا وتوفر مكتبة المعهد ملتقى عربيا نادرا لذوي التعليم العربي وسط محيط ثقافي ولغوي تطغى فيه الإنجليزية بشكل كبير وفرح بهذه المكتبة يعمل الطلاب على نشر جريدة ناطقة باللغة العربية بعدما أسسوا ناديا للصحافة والإعلام قبل سنتين الصحافة المدرسية ترتكز أساسا على الصحافة المطبوعة وكذلك على الصحافة الجدارية بمعنى صحافة الحائط فالطلبة هنا يلقون بعض النشرات على طلبة أثناء طابور هذه الجهود وهذا الاهتمام يربط أبناء غامبيا بلدهم بالعالم العربي ويصلون بالثقافة واللغة ما فصلته الجغرافيا والحدود فضلا عن نشرة أسبوعية على التلفزيون الرسمي الغامبي تحاول بعض الإذاعات الخاصة أن توسع حضور اللغة العربية في الفضاء الإعلامي في غامبيا فرغم نقص الموارد المالية وغياب أي تدخل للهيئات الإعلامية العربية يتشبث بعض الغامبيين بلغة كانت مصدر سلام وحضارة لبلادهم الجزيرة غامبيا