ماوريسيو بوكيتينو

19/05/2019
رغم سجله الخالي من الكؤوس والبطولات فإنه نجح خلال سنوات قليلة فقط في تدوين اسمه كواحد من أبرز المدربين في ملاعب القارة العجوز لاسيما حين قاد نادي فيتنام هوتسبر دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه إنه الأرجنتيني ماوريسيو بوتشينو المسيرة الكروية للاعب الذي اشتهر بكونه مدافعا صلبا جاءت مع ناد نيولز أولد بويز الأرجنتيني الذي حقق معه بطولة الدوري مطلع تسعينيات القرن الماضي قبل أن ينتقل لاحقا وبعمر الثانية والعشرين إلى اللغة الإسبانية مع نادي إسبانيول المنافس اللدود لبرشلونة داخل إقليم كتالونيا ونجح معه بالفوز بنهائي كأس الملك عام 2000 في الفترة ذاتها لعب تيتشينو لمدة قصيرة مع المنتخب الأرجنتيني وشارك معه في بطولة كأس العالم عام 2002 وبعد تجربة قصيرة في الدور الفرنسي مع ناديي باريسان جيرمان وبوردو عاد المدرب الأرجنتيني يختتم مسيرته الكروية مع نادي إسبانيول قبل أن يخوض معه تجربته التدريبية الأولى عام 2009 لكنه احتاج لسنوات قبل أن يفرض نفسه رقما مهما في عالم التدريب بعد انتقاله للدوري الأكثر تشويقا في العالم الدوري الإنجليزي خصوصا مع توليه عام 2014 تدريب نادي فيتنام لينجح خلال مواسم متتالية في حجز مكان ثابت له بين الأربعة الكبار قبل أن يحقق الإنجاز الأهم له وللنادي الإنجليزي وهو الوصول لإنهاء الشام منزلي بعد مباراة نارية مع الهولندي نجح خلالها تلامذة بوتشينو في تحقيق لمنتدى تاريخيا بعد قلب تأخرهم بهدفين إلى فوز مثير بثلاثة أهداف في قلب أمستردام