اتفاق السودان يمنح قوى التغيير تسمية أعضاء الحكومة

15/05/2019
جو من التفاؤل أشاعه اتفاق المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير وهو اتفاق طوى معظم النقاط الخلافية بين الطرفين بشأن المرحلة الانتقالية وفي انتظار حسم كل القضايا والتوصل لاتفاق نهائي ينتظره الشارع السوداني أن يترجم ذلك سريعا على الأرض بتسليم مقاليد السلطة في البلاد لحكومة مدنية الطرفان اتفقا على هياكل وصلاحيات وسلطات المرحلة الانتقالية التي حددت مدتها ثلاث سنوات كما أعطى الاتفاق قوى الحرية والتغيير حق تسمية الحكومة التنفيذية وثلثي أعضاء مقاعد البرلمان المحددة ثلاثمائة مقعد تم الاتفاق على تكوين لجنة مشتركة للتصدي لأي محاولات تستهدف تستهدف السودانيين المتواجدين في منطقة الاعتصام وتكوين لجنة مشتركة لمتابعة سير العمل في اللجنتين لجنة تقصي الحقائق واللجنة المشتركة لمتابعة العمل الميداني تم الاتفاق أيضا على أن تكون الفترة الانتقالية ثلاث سنوات تخصص الستة أشهر الأولى منها لأولوية التوقيع على اتفاقيات السلام ووقف الحرب في كل أرجاء الوطن الحبيب ولحين التوصل إلى اتفاق نهائي شامل لإدارة المرحلة الانتقالية يتضمن نسب تمثيل المدنيين والعسكريين في المجلس السياسي يبدو أن مظاهر التصعيد الشعبي ستواصل تسيد المشهد فلا تزال طرق رئيسية في العاصمة مغلقة مع توسيع محيط الإعتصام وهو أمر يقول المعتصمون إنه سيتواصل حتى تحقيق مطالبهم وبين التفاؤل والترقب الحذر تبقى مطالب السودانيين في الحرية والعدالة والسلام والعيش الكريم معلقة انتظارا لحكومة مدنية ترسي دعائم دولة المؤسسات والقانون في البلاد أحمد الرهيد الجزيرة