لبنان.. وفاة البطريرك الماروني السابق نصر الله صفير

12/05/2019
توفي نصر الله بتروس صفير الرجل الذي اقترن اسمه بمحطات أساسية في تاريخ لبنان المعاصر في أوج الحرب الأهلية اللبنانية عام 86 من القرن الماضي انتخب بطريركا عن كنيسة ارتبطت بتأسيس لبنان الحديث آمن بضرورة الحل الصراع العسكري وانقسمت البلاد وفر غطاءا مسيحيا لاتفاق الطائف عام 89 الذي أنهى الحرب الأهلية إلا أن الصفير سرعان ما استخلص أن ما نص عليه الاتفاق من مؤازرة سورية في إنهاء الحرب سيتحول إلى وجود عسكري طويل الأمد ونفوذ سياسي سيحكم قبضته على معظم مفاصل الدولة عام رأى السفير بالانسحاب الإسرائيلي من لبنان انتفت آخر الذرائع للوجود السوري فخرج مجلس المطارنة الموارنة الذي يرأسه في أيلول سبتمبر من العام نفسه بما عرف بالنداء الذي دعا لخروج القوات السورية من لبنان شكل الإعلان مفاجأة في وقت كان النفوذ السوري في ذروته وكان أي انتقاد له يقابل بالقمع والاعتقال وحتى الاغتيال لكن الإعلان تحول إلى قوة دفع لكل القوى الرافضة وصولا إلى يوم الرابع عشر من آذار عام عندما أجبر الخروج الشعبي الكبير إضافة إلى الضغط الدولي الجيش السوري على المغادرة كلامه مناوئوه على انحيازا سياسيا لقوى الرابع عشر من آذار بشكل علني أحيانا وعلى تكثيف بالسياسة ما قد ينعكس على المكانة الدينية للكنيسة قدم استقالته من موقع والابتعاد عن الأضواء للتاريخ أن يحكم على البطريرك نصر الله سفير لكن الأكيد أنه سيزور كشخصية أساسية تاريخ من التحولات السياسية السي ابي عاصي الجزيرة