السودان.. ترقب لانعقاد اجتماع المجلس العسكري وقوى الحراك الشعبي

12/05/2019
مازال ميدان الاعتصام يحتفظ بمعتصميه وما زالت الساحة السياسية تترقب ما تمخض عنه الاجتماع المرتقب بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير حول النقاط الخلافية بينهما فالأول أبدى تفاؤلا بهذا اللقاء أما الثانية فتقول إنها تريد لقاءا حاسما يجعل الشارع السوداني على بينة من أمره والشارع هنا يواصلون احتجاجهم وترى أحزاب سياسية أخرى أن بعض الأخطاء ارتكبت من قبل المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير وساهمت في الوصول إلى الوضع الراهن منها تعطيل المجلس العسكري لدستور عام 2005 الانتقالي ودخول البلاد في فراغ دستوري الخطأ الوضع فيه المجلس العسكري لم يسقط الأحكام علاقاتها مع الحركات المسلحة ولم يطلق سراح الأسرى لتمهيد الأرضية للسلام حالة التمترس خلف المواقف السياسية بين الأطراف السودانية ينعكس سلبا على تفاصيل الحياة اليومية لعامة الناس ويرى مراقبون أن الطريق مازال ممهدا للوصول إلى توافق بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير المجلس العسكري ويعني ومفاوضوه قوة الحرية والتغيير جميعهم مسؤولين مسؤولية مباشرة لتسهيل الأمور لكي تصل إلى مرحلة تسليم السلطة للشعب من خلال انتخابات حرة ونزيهة يبدو أن الجدل حول شكل الحكومة المرتقبة سيبقى المحرك لهذه التظاهرات ولم يحدث اختراقا بين طرفي الأزمة من مربع الخلافات إلى مرحلة الدولة المدنية هيثم أويت الجزيرة