عـاجـل: مراسل الجزيرة: إسقاط طائرة مسيرة تابعة لقوات حفتر بعد تنفيذها غارات على منطقة طمينة شرقي مصراتة غربي ليبيا

الخارجية البلجيكية: نريد تعليقا أوروبيا لتصدير السلاح إلى السعودية

10/05/2019
بعض زرع الرياض في المنطقة تحصده غضبا في أوروبا من بلجيكا وزير الخارجية ديدييه ريندرز يعلن رغبته في وقف بلاده تصدير السلاح إلى السعودية بسبب الحرب على اليمن يرفع سقف آماله متمنيا أن يكون مثل هذا المنع في إطار موقف أوروبي موحد هذا الموقف الذي يتبناه رأس الدبلوماسية في بروكسل يعد إلى حد بعيد استجابة بشكل أو بآخر في مواقف وتحركات ومزاج يتنامى لدى الإعلام ومنظمات من المجتمع المدني صحيفة الأسوار الناطقة بالفرنسية كانت قد نشرت تحقيقا استقصائيا استمر العمل عليه أشهرا التحقيق كشف بالوثائق أن كثيرا من الأسلحة البلجيكية تستخدم في العمليات القتالية الجارية في اليمن يتصل هذا الحراك في بلجيكا بمثيل له في فرنسا لكن أعضاء في الجمعية الوطنية الفرنسية اختاروا التعويل على الشارع دعوا المواطنين الفرنسيين إلى التحرك لمنع بيع أسلحة إلى السعودية تستعملها في حرب اليمن اعتبرت دعونا إلى هذا التحرك أن بلادهم شريكة في حرب اليمن وعليه طالبوا بأن يكون قرار بيع السلاح لا بيد الرئيس وحده بل بيد البرلمان أيضا الشارع والصحافة ومنظمات المجتمع المدني والحكومة تبدو حلقة متكاملة في أوروبا لطالما تحول الحنق في أي مستوى منها إلى غضب وضغط قبل أن يترجم الموقف إلى قرار رسمي ومن خلال أكثر من شاهد الحقائق لا تتبخر بل تتراكم وليس لدى الحكومات الأوروبية العناد الكافي لتجاهلها حدث ذلك في أكتوبر الماضي حين علقت ألمانيا بيع السلاح للسعودية ستة أشهر ثم مددت الحظر مرتين فنلندا والدانمارك كانتا أيضا قد أعلنتا في وقت سابق وقف تصدير السلاح إلى السعودية تلخص مبررات هذه المواقف بحرب اليمن التي حققت عكس أهدافها بعد أربع سنوات بدمار أكبر وكارثة إنسانية أوسع وشرعية مترددة يبقى السؤال ما الذي يستحق كل هذا الإصرار عليها لخسارة حلفاء ومزيد من التهشيم لصورة المملكة السعودية