الفلوجة الأعلى بالعالم في عدد المواليد بالتشوهات الخلْقية

07/04/2019
ضحية أخرى من ضحايا الغزو الأميركي للعراق بريء بالفطرة ذنبه الوحيد أنه ولد في الفلوجة أحمد ثامر لم يكمل ربيعه الثاني بعد يصارع أبواه لإبقائه على قيد الحياة وإن كانت مهمة صعبة ومكلفة يتطلع إلى الحياة لكنها حياة ملئها المعاناة بسبب حجم الضرر الذي لحق بجسده الغض فقد ولد بتشوهات خلقية جعلت عموده الفقري مدمرا وكليته تعانيان شللا نصفيا قد يكون هذا الكلام صحيحا في مجتمع كالمجتمع العراقي لكن بعض الأزواج هنا في الفلوجة باتوا عازفين على الإنجاب بعد أن دفنوا أبناء لهم ماتوا بعد ساعات أو أيام بسبب تشوهات خلقية الأرقام مقلقة وتفسيرها يعود حسب الأطباء إلى سبب واحد الإشعاعات فقد تعرضت هذه المدينة خلال القصف الأميركي لكميات كبيرة من الفسفور الأبيض وهو ما اعترفت به واشنطن رسميا أما ما لم تعترف به فلا يظهر إلا أثر إشعاعاته الدكتورة سميرة العاني أشهر من نار على علم في الفلوجة كانت أول من أثار الانتباه إلى العدد الكبير لحالات التشوهات وبدأت برصد من يصل المستشفيات منها وإن كانت الولادات المنزلية تجعل الأرقام أكبر وبالتعاون مع مختبر ألماني اكتشفت وجود نسب عالية جدا من المعادن الثقيلة في دم الأطفال وعلى رأسها مادة التزمت والزئبق واليورانيوم وبلغت كمية اليورانيوم الذي استخدم في العراق ما بعد 2003 نحو ثلاثمائة وخمسين طنا وتشير الأرقام الرسمية إلى وجود أكثر من ثلاثمائة موقع ملوث بإشعاعات وهو ما يحتاج إلى سنوات ومبالغ طائلة لتنظيفه يونس ايه ياسين الجزيرة الفلوجة