تحقيق تلفزيوني يتوصل لاحتمال تورط بريطانيا بحرب اليمن

04/04/2019
تحقيق القناة الرابعة البريطانية كشف أن موظفين في شركة المبيعات الدفاعية البريطانية عقدة مع التحالف السعودي لتدريب الطيارين السعوديين على صيانة الطائرات وتجهيزها يضطرون عادة إلى تجاوز مهماتهم التدريبية تجاوز يصل إلى حد المشاركة في تجهيز القنابل وقاذفات الصواريخ المتجهة إلى جبهات القتال في اليمن بسبب نقص كفاءة الضباط السعوديين وعدم التزامهم بتأدية عملهم العسكري الأمر الذي قد يترتب عليه انتهاك للقانون الدولي الإنساني في اليمن وضعنا مزري للغاية بريطانيا متواطئة في المسألة وفقا للوضع القائم حاليا سيحكمون علينا التاريخ بفشل ذريع في سياستنا الخارجية تحقيق القناة الرابعة أوضح أن أهمية الدور البريطاني يرقى إلى درجة عدم قدرة القوات السعودية على تسيير طائراتها من دون دعم الشركة البريطانية وقد أكد أحد موظفيها السابقين أن سماء اليمن ستخلو من طائرات تايفون خلال أسبوعين على الأكثر في حال أوقفت الشركة البريطانية خدماتها فالحكومة البريطانية التي باعت أسلحة وخبرات للسعوديين بنحو خمسة مليارات جنيه إسترليني منذ بدء الحرب على اليمن رفضت وزارة دفاعها التعليق على المعلومات التي توصل إليها التحقيق والذريعة عدم الإضرار بالعلاقات مع الحلفاء القناة البريطانية الرابعة خلص إلى أن البريطانيين ليسوا أبرياء من دماء اليمنيين وأشار إلى أن بريطانيا قد لا تنجو من الملاحقات القانونية في المستقبل العياشي جابو الجزيرة