برامج رعاية لإدماج أطفال شوارع جنوب السودان في المجتمع

03/04/2019
كل أسبوع تقل هذه الحافلة أطفالا من مجاهل الطرقات العامة والأسواق إلى هذا المركز حيث تبذل هنا مساع لدمجهم في الحياة الاجتماعية العامة من خلال برامج رعاية اجتماعية برامج وجدتها أنوي سبيلا للتخلص من حياة التشرد التي كان يعيشها في الأسواق وأرصفة الشوارع كنت أنام في الشارع وفي السوق وكنت أقوم بأي عمل وأنام في أي مكان لكن دوريات الشرطة الليلية تضرب الناس تقديم وجبات طعام وفتح فصول دراسية جانبا آخر من أنشطة المركز الذي يسعى لإبقاء هؤلاء الأطفال داخل أسواره وتقول إدارة المركز الأخيرة في البلاد فاقمت عدد الأطفال المشردين لدينا عدد كبير من أطفال وتقول وزارة النوع والطفل والرعاية الاجتماعية أن عوامل عدة تسببت في تفشي ظاهرة تشرد الأطفال منها نزوح الأسر من الأرياف إلى المدن بسبب الحرب ويقف شح الموارد المائية عائقا أمام تنفيذ البرامج المخصصة لرعاية هذه الشريحة من المجتمع ويحول دون إمكانية التعجيل بدمجها السلام في هذه البلاد فلم يحدث تغيير أقول هذا لأنه إذا حل السلام فإن الأطفال المشردين سيعودون لأسرهم وتتقلص مشكلة أطفال الشوارع لم يكن الشارع يوما خيارا لهؤلاء الأطفال لكن تبعات الحروب والمشكلات الاقتصادية وغيرها تضع أحلام أجيال في مهب الريح وتضييع عقول لو وجدت حظها من الحياة الكريمة أفادت البلاد هيثم أويت الجزيرة