استطلاعات الرأي الإسبانية ترجح فوز الحزب الاشتراكي في الانتخابات

26/04/2019
تجمع جل استطلاعات الرأي التي أنجزتها المعاهدة الإسبانية على أن الفوز في الانتخابات التشريعية الإسبانية سيكون من نصيب الحزب الاشتراكي لكنها توضح أيضا أن الأغلبية الضرورية لتشكيل حكومة يسارية قد تبدو صعبة المنال بعد تراجع حظوظ حزب بوديموس اليساري التي انخفضت أسهمه في السنوات الأخيرة لأسباب عدة قيادة بوديموس لم تحسن التعامل مع فروع الحزب في الأقاليم الإسبانية الأخرى هناك تناقض في الخطاب زعيم الحزب يقول إنه يدافع عن الفقراء لكنه لم يتوان عن شراء بيت فخم في أرقى ضواحي مدريد معطيات لا تفسر لوحدها هذا التراجع بالإضافة إلى هذه الأخطاء تعرض هذا الحزب لحملة تشويه من طرف قيادة الشرطة الإسبانية في الحكومة السابقة التي لم تتردد في اختلاق تقارير تتهم بوديموس بتلقي دعم من إيران وفنزويلا فضلا عن النبش في الحياة الخاصة لبعض قياديي معلومات يقول الحزب اليساري إن نشرها تم بتنسيق مع وسائل إعلام كانت تأتمر بأوامر قطاع المال الإسباني وما حصل في إسبانيا يمكن وصفه بانقلاب عسكري لا يعتمد على السلاح وإنما على القضاة ووسائل الإعلام والضغوط المالية هذه الجهات حققت مسعاها وأحدثت شرخا داخل بوديموس شرخ مكن اليمين في السابق من السيطرة على مفاصل الدولة الإسبانية ويهدد الآن بمنح فضاء لليمين المتطرف الذي يستقطب جزءا من أصوات سكان الأحياء التي كانت حكرا على اليسار مستفيدة من موجة التطرف التي تكتسح الغرب ومستغلا عجز البسطاء عن تحسين أوضاعهم المعيشية الانتخابات الأكثر يمينية في تاريخ إسبانيا ورغم التوقعات التي تمنح الفوز لليسار ثمة من يشكك في هذا الاستشراف مستعيدا ما وقع في إقليم الأندلس حيث فاز اليمين بعدما كانت جل استطلاعات الرأي ترجح فوز اليسار أيمن الزبير الجزيرة مدريد