عـاجـل: وزير الدفاع التركي: نواصل العمل لبدء دوريات مشتركة مع الجنود الأميركيين بالمنطقة الآمنة شمالي سوريا قريبا

إقليم كردستان العراق ملاذ آمن للاجئين

26/04/2019
مع لهيب نار فرنه الموقدة يوميا يزداد قلب محمد شوقا لوطنه سوريا الذي رحل عنه قبل نحو خمس سنوات باحثا عن سقف آمن ولقمة عيش لأسرته فاستقر به الحال بمخيم كورولوغوس باتت محافظات إقليم كردستان مقصدا للاجئين حيث بلغ عددهم أكثر من ألف لاجئ من مناطق مختلفة غالبيتهم من السوريين وقد سعت الحكومة لأن تهيئ لهم أماكن إيواء وخدمات تعليمية لكن ذلك لم يكن مهمة سهلة خاصة مع طول فترة بقائهم الوقت الحالي يوجد ما يقارب ألف لاجئ سوري فضلا عن ما يقارب آلاف شخص لاجئ تركي مع لاجئ إيراني وتواجد أكثر من لاجئ فلسطيني عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي والعسكري أدت إلى عدم رجوعهم إلى مناطقهم الأصلية ورغم مغادرة أكثر من أربعة آلاف لاجئ سوري إقليم كردستان عام وفق بيانات مركز التنسيق المشترك للأزمات فلا يزال المئات منهم ينتظرون الاستقرار والسلام حتى يتمكنوا من العودة إلى الديار تختلف أسباب لجوء من البلدان المجاورة إلى إقليم كردستان لكن الاستقرار الأمني والازدهار الاقتصادي هو أهم هذه الأسباب كما يقول كثير من اللاجئين هنا حكيم الجزيرة أربيل