عـاجـل: أ.ف.ب عن مسؤول أميركي: القوات الكردية أبلغتنا أنها غادرت المنطقة الآمنة بسوريا

كاميرا الجزيرة تجوب أرجاء سجن أوغادين

10/04/2019
هذا أحمد شاهدو لأول مرة السجن الذي أمضى فيه أربعة أعوام عجاف دون محاكمة يقع في الإقليم الصومالي شرق إثيوبيا وصنف باعتباره أسوأ السجون المنطقة يتجول أحمد داخل السجن مطلقا رأسه خشية تسرب بعض ذكرياته الأليمة يقول إنه عذب بوحشية وحشر في هذه الغرفة الضيقة مع عشرة نزلاء ومكث شهورا في هذه الحفرة المخصصة القاذورات كانت سماء هذا المكان يوما ما تضج بصراخ آلاف المساجين بحسب هيومن رايتس ووتش التي أصدرت تقريرا عن أوغادين في ثمان وثمانين صفحة تناولت ما سمته الوحشية الممنهجة ضد النزلاء والتي شملت الضرب المبرح والتجويع واغتصاب النساء وانتفاء المحاكمات العادلة والحرمان من الرعاية الصحية والاحتياجات الأساسية ما تسبب في موت المئات وفي إطار موجة الإصلاحات التي تشهدها إثيوبيا تم في سبتمبر الماضي إغلاق السجن بشكل رسمي وإطلاق سراح المساجين واعتقل عدد من المسؤولين المتسببين في الانتهاكات لتطوى بذلك صفحة سوداء من تاريخ الإقليم الصومالي في إثيوبيا حسب مراقبين في هذا المكان وفق قول سجناء ارتكبت انتهاكات وجرائم أكبر مما يمكن تصورها أما اليوم فتسعى حكومة الإقليم إلى تحويله إلى متحف دليلا على إرادة سياسية ترمي إلى مفارقة عهد الظلم والاستبداد إلى الأبد حسن رزاق الجزيرة من أمام سجن أوغادين شرقي إثيوبيا