مقتل مواطن كويتي بمصر يثير غضبا واستنكارا واسعين بالكويت

24/03/2019
لم يؤمن الرجل الثمانيني في مصر كما كان يأمل طائرته مرتين مرة حين يتناوب مجرمون على تعذيبه وقتله بطريقة بشعة بقصد السرقة أما الأخرى سرقة أعضائه من قبل الطبيب الشرعي المصري حسب ذويه إذن هي سرقة قبل القتل وبعده تضاعف بشاعة الجريمة وتطرح سؤالا لا يزال يبحث عن إجابة ووفقا للمحامي صلاح الهاشمي السؤال لا زال قائما التعذيب واضح عن مدى صحة ما أورده ابن أخيه بشأن سرقة أعضاء المغدور في الطب الشرعي تكرار هذه الجرائم في الأشهر الأخيرة دافع الهاشم إلى مطالبة حكومة بلاده بموقف حازم يحفظ سلامة الكويتيين في مصر بعد الجريمة التي تعرض لها الكويتي خالد الريشة والتي قام خلالها الجناة وهم خادمته وذووها حسب الوقائع بحبسه بشقته اثنتين وسبعين ساعة مورست عليه خلالها أبشع أنواع التعذيب قبل إزهاق روحه أسلوب عنصري بغيض تمارس الحكومة المصرية على السواح الخليجيين وبالذات الحكومة يجب أن تصدر التنبيه لكل كويتي يذهب إلى مصر بل يحرص على أمنه وسلامته الحكومة الكويتية من جانبها استدعت سفير مصر لديها وأبلغته عزمها إرسال وفد أمني متكامل للمشاركة في التحقيقات وخاصة ما يتصل منها بتقرير الطب الشرعي الطب الشرعي المصري في مرمى الاتهامات تحوم حوله شبهات بمشاركته في هذه الجريمة بدلا من المساهمة في فك طلاسمها جريمة أثارت غضب الكويتيين لاسيما مع تكرارها في بلد لطالما دخلوه آمنين سعد السعيدي الجزيرة