اليمن بحاجة لنحو 630 مليون دولار لدعم القطاع الصحي

24/03/2019
جرس إنذار جديد تدقه منظمة الصحة العالمية بشأن الأزمة الإنسانية في اليمن المدير الإقليمي للمنظمة في شرق المتوسط أحمد المنظري شاهد بأم عينيه ما آلت إليه الأوضاع الصحية في البلاد أكدت الأمم المتحدة أنها تعاني من أسوأ أزمة إنسانية في العالم كتب رسالة عرض فيها ما شهده من مآس خلال زيارته مستشفيات في عدن وصنعاء مآس تختصر الواقع الصحي في جميع مستشفيات البلاد خلال زيارتي إلى المستشفيات في عدن وصنعاء رأيت أطفالا ومواليد جددا يعانون من سوء التغذية الحاد وأمراض القلب والفشل الكلوي والالتهاب الرئوي وغيرها من الأمراض المهددة للحياة وأحيانا يتقاسمون السرير مريضان أو ثلاثة لقد أخبرني الأطباء بأن البعض قد يفقدون حياتهم خلال أسبوع واقع ينسحب على ملايين اليمنيين غير القادرين على تلقي العلاج في ظل نقص حاد في الأدوية والمستلزمات الطبية والخدمات الصحية عموما في بلاد أصبح أكثر من نصف مستشفياتها خارج الخدمة وبحسب منظمة الصحة العالمية فقد أدرك الشركاء في المجال الإنساني لتلبية الاحتياجات الصحية هي واحدة من أهم الأولويات في اليمن وقالت أيضا إنها بحاجة إلى أكثر من ثلاثمائة مليون دولار كجزء من خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن للعام الحالي المنظمة دعت أيضا جميع أطراف النزاع إلى حماية المرافق الصحية والعاملين فيها وضمان الوصول الآمن والدائم للمساعدات الإنسانية ما أعلنته منظمة الصحة العالمية يأتي بعد نحو شهر من تحذير أطلقه مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مشيرا إلى أن الأزمة الإنسانية في اليمن باتت الأسوأ في العالم وهي تزداد سوءا فالجوع والأمراض يهددان حياة ثمانين في المئة من الشعب أي نحو 24 مليون يمني