هل ستنفذ حكومة ماي البريكست دون اتفاق مع البرلمان؟

20/03/2019
أيام معدودة فقط وتخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إذا لم يتغير الوضع القائم لكن الأزمة السياسية الناجمة عن الانقسامات بشأن خروجها تزداد الصورة قتامة حتى بعد طلب تأجيل موعد هذا الخروج أرسلت خطابا إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك لطلب تأجيل لموعد الخروج حتى الثلاثين من يونيو حزيران لكنني يعتزم طرح مقترحات للتصويت عليها مرة أخرى وفي حال تم التصويت لصالح الاتفاق فإن هذا التأجيل سيعطي البرلمان الوقت لصياغة التشريع للخروج من الاتحاد تتطلع لزميل إلى الاتحاد الأوروبي لمنحها مهلة إضافية بعد تاريخ الخروج لكن الاتحاد يشترط موافقة البرلمان أولا على اتفاقها شرط عسير مع عدم قدرة الحكومة على حشد التأييد الكافي له في البرلمان ورغم إهدارها للوقت ورغم حملتها للابتزاز والتذمر والرشوة فإنها أخفقت في إقناع هذا المجلس لخطتها التي تعد إخفاقا ذريعا في حق البلاد ويجب رفضها بالعودة إلى البرلمان لتحديد الخطوات المقبلة إذا رفض اتفاقها للمرة الثالثة فهي تصر على إعادة طرح خطتها للتصويت رغم الصفعة المفاجئة التي تلقتها بعد قرار رئيس مجلس العموم بعدم جواز طرح نفس الخطة من دون تغييرات جوهري أي انفراج لاجتياز هذا المأزق السياسي الأسوأ في تاريخ بريطانيا الحديث يبقى الشارع البريطاني متأهبا لكل الاحتمالات ومنها الاحتمال الكارثي للخروج من دون أي اتفاق مينا حربلو الجزيرة لندن