عـاجـل: صحيفة الفاينانشل تايمز: شركة أرامكو السعودية قررت تأجيل الطرح الأولي لأسهمها في السوق المحلية

مبادرة لجمع الأحزاب السياسية بتونس تحضيرا للانتخابات

20/03/2019
مع اقتراب المواعيد الانتخابية في تونس طوت الأحزاب صفحة العهدة الحالية قبل انتهائها ولعل نهاية التوافق السياسي بين حركة نداء تونس والنهضة كان أبرز التغيرات الحاصلة في المشهد السياسي الحالي نداء تونس الفائز في الانتخابات النيابية والرئاسية الماضية لا يزال يحاول الخروج من أزمة الانقسامات والاستقالات التي عصفت به والتي تمخض عنها تأسيس حزب تحيا تونس الداعمين لرئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد وهو يقدم نفسه اليوم كبديل للمشروع التقدمي مشاكل حزب نداء تونس لا تأتي فرادى آخرها كان استقالة رئيس اللجنة المكلفة بإعداد مؤتمره الانتخابي رفقة ثلثي أعضائها دروس يستوعبها جيدا الحليف القديم للنداء فيبدو أن حركة النهضة لا تضيع الوقت للتحضير للمواعيد الانتخابية القادمة رئيسها راشد الغنوشي بدأ جولة في مدن الجنوب التونسي لم تخلو من الرسائل الانتخابية من جهة أخرى تحاول بعض الأطراف السياسية تجاوز إخفاقات التجارب الماضية عن طريق مبادرات التجميع قادرون ائتلاف جديد يجمع أحزابا وشخصيات سياسية اختارت أن تتوحد تحت هيكل سياسي واحد استعدادا للانتخابات الأحزاب السياسية كل على حدة غير قادر أن يحدث تغييرا تونس في سد حاجة للتغيير وبالتالي لابد من إعادة التوازن المشهد السياسي ورغم أن هذه المبادرات السياسية ربما تعيد التوازن للمشهد السياسي فإن البعض يراها مجرد تجميع وقتي لشتات الأحزاب الصغرى غايته فقط التنافس الانتخابي أثبتت التجربة السياسية في تونس ما بعد الثورة أن السباق الأحزاب نحو السلطة محكوم بضرورة التحالف سباق بدأت معالمه تتشكل تدريجيا قبل المواعيد الانتخابية المقررة نهاية العام الحالي ميساء الفطناسي الجزيرة