عـاجـل: الكرملين: العملية العسكرية التركية لا تتطابق تماما مع موقف روسيا المتعلق بسيادة سوريا ووحدة أراضيها

وزير الخارجية الجزائري أطلع الروس على تطورات الموقف ببلاده

19/03/2019
اختار نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الجزائري رمطان العمامرة موسكو كأول محطة في جولة أوروبية تهدف إلى توضيح حقيقة ما يجري من أحداث في الجزائر وفقا لرواية النظام هناك تم تأجيل الانتخابات الرئاسية التي كانت برمجت ليوم أبريل القادم تم تأجيلها إلى ما بعد انعقاد الندوة الوطنية التي تحدد تاريخ الانتخابات الرئاسية والتزم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة على أن لا يكون مرشحا فيها موقف موسكو جاء مطابقا للتوقعات فالسياسة الكرملين الرافضة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول والداعية لحل المشكلات عبر الحوار هو أكثر ما يناسب الجزائر الآن في هذه المرحلة الحساسة العلاقات بين روسيا والجزائر في مجال التعاون العسكري التقني جدية للغاية فالجزائر تعد أكبر مشتر للسلاح الروسي في شمال إفريقيا وأعتقد أنها الأكبر في القارة الإفريقية تربط موسكو بالجزائر علاقات صداقة وثيقة منذ العهد السوفييتي حيث شكل التعاون في المجال العسكري التقني بين البلدين خاصة في عهد هواري بو مديا ركيزة هذه العلاقات أظهر الربيع العربي بأنه انتهاك صارخ للشؤون الداخلية لدول ذات سيادة أنا على يقين أن السلطات والشعب الجزائري سيحل مشكلاته بنفسه بعد مرور عشرات الأعوام بقي هذا التعاون بل وأكثر يمكن الحديث بعد هذه الزيارة عن توجه جزائري نحو تعزيز الروابط مع موسكو أكثر وأكثر خاصة في ظل التوافق شبه الكامل بين البلدين تجاه مختلف الملفات الإقليمية والدولية الساخنة كثيرة في الأوساط الروسية حول هذه الزيارة إشارة لمعارضي الجزائري نحو تحويل بوصلتها باتجاه روسيا بدلا من فرنسا والغرب وآخرون يرون أنها تأكيد على تمسك الجزائري بالعلاقات الطيبة مع موسكو بغض النظر عمن هو قادم رانيا دريدي الجزيرة