نتنياهو يتوعد وفصائل المقاومة تبارك.. مقتل إسرائيلييْن بهجوم فلسطيني

17/03/2019
هجوم فلسطيني مركب حصيلته مقتل إسرائيليين على الأقل شاب فلسطيني بدأ الهجوم عقب خروجه من متجر عند مفترق مستوطنة أرئيل قرب مدينة سلفيت بالضفة الغربية وسدد إلى جندي إسرائيلي طعنة قاتلة ثم انتزع منه سلاحه وأطلق النار منه على جنود ومستوطنين آخرين عند محطة حافلات قرب المكان فقتل أحدهم وأصاب اثنين منهم ولا ذا بالفرار وفي أعقاب عملية سلفيت تعالت أصوات قادة من المستوطنين المتطرفين تطالب بضرب السلطة الفلسطينية بينما أكد رئيس حكومة الاحتلال خلال جلسة حكومته دعم قواته بملاحقة منفذي الهجوم وهددت بمزيد من الضربات للفلسطينيين لحماية مستوطنيه نحن الآن في ذروة مطاردة منفذي العملية في موقعين في منطقة أرئيل أشد على أيدي جنود الجيش الإسرائيلي والشاباك وقوات الأمن التي تطارد منفذي العملية أنا واثق أنه سيقبض عليهم ويحاسبون مثلما فعلنا في مرات سابقة من جانب آخر باركت فصائل فلسطينية هذا الهجوم واعتبرته ردا على انتهاك الاحتلال المقدسات الإسلامية وإجراءاته التعسفية ضد الأسرى في سجون الاحتلال وتغوله في الاستيطان وحصار قطاع غزة الطبيعي على استمرار الاحتلال للأرض الفلسطينية وإقامة الاستيطان اليوم أن المقاومة في الضفة الغربية مستمرة حتى كنس الاحتلال ومستوطنيه عن كامل الأرض الفلسطينية هجوم أرئيل المركب يدل على شدة الاحتقان لدى عامة الفلسطينيين بفعل تصاعد انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الآونة الأخيرة خصوصا في القدس وهو ما ينذر بمزيد من التوتر مع اقتراب حمى الانتخابات الإسرائيلية سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين