عـاجـل: ترامب: لا أريد ترك أي قوات أميركية في سوريا وسنعاقب تركيا إذا أساءت التصرف في سوريا

الحكومة المغربية تبحث مع المدرسين المتعاقدين خيارات حل أزمتهم

14/03/2019
هي شعارات يرفعها الأساتذة المتعاقدون المعتصمون أمام مقر وزارة التعليم في العاصمة الرباط وهناك زملائهم في مدن أخرى يشاركون في أشكال احتجاجية موازية أمام الأكاديمية التعليمية بالإضافة إلى إضراب عن العمل امتد أياما في مقدمة مطالب هؤلاء الأساتذة الذين يقدر عددهم بخمسين ألفا الإدماج في الوظيفة العمومية بدل التوظيف بالتعاقد الذي يقولون إنه فرض عليهم كما يطالبون بالمساواة في الحقوق أسوة ببقية زملائهم العاملين في سلك التدريس الموظفين الرسميين في وزارة التعليم المطالب هو إسقاط التعاقد سواء على الأفواج ممارسة حاليا أو التعاقد بالنسبة الوظيفة العمومية مستقبلا ثم إدماج جميع الأفواج بأسلاك الوظيفة العمومية والمساواة مع إخوانهم الممارسين داخل الأقسام أي أنه يكون هناك قانون واحد لجميع أسرة التعليم الممارسة وأمام هذه المطالب إعلان الحكومة عزمها إجراء تعديلات على القانون الأساسي للخدمة حتى يضمن معالجة مخاوف الأساتذة الذين تسميهم الوزارة المعنية ففي الأكاديميات الجهوية للتعليم بالإضافة إلى تخليها عن نظام التعاقد في الوقت نفسه أكدت الحكومة عزمها على المضي قدما في خيار التوظيف الجهوي باعتباره خيارا استراتيجيا لسد العجز في الكوادر الذي تعاني منه بعض المناطق وزاد استمرار تأزم الوضع بين الأساتذة والوزارة المعنية من مخاوف بعض أولياء الأمور الذين يتوجسون من تأثير ذلك على أبنائهم الذين انقطعوا عن الدراسة بسبب الإضراب المتكررة للأساتذة المحتجين المختار العبلاوي الجزيرة الرباط