لجنة مستقلة تحقق في وفاة 12 رضيعا بتونس

11/03/2019
ليست هناك شبهة فساد في الأدوية التي حقن فيها الرضع الاثني عشر الذين توفوا بمركز التوليد وسيلة بورقيبة بالعاصمة تونس هو أول استنتاج رسمي منذ الكارثة كما توصف في تونس تعلن عنه وزيرة الصحة بالنيابة سونيا بشير استنتاج قابله تأكيد على أن التحقيق الإداري مستمر من قبل لجنة مستقلة من المختصين وأن كل من أخطأ سيحاسب وما حدث هو نتيجة تراكم الثغرات داخل القطاع استنتاج الوزيرة قد لا يتوافق مع قرار النائب العام الذي قرر فتح تحقيق في شبهة فساد في الأدوية كما أن استنتاج الوزيرة لم يشف غليل الهيئات الحقوقية والاجتماعية التي تطالب منذ مدة طويلة بإصلاح قطاع الصحة العمومية والانتباه إلى ما ينخره من فساد إحنا كمجتمع مدني غد وسوف نطرح تحقيقا مستقلا وسوف ننشر فيما بعد نتائج هذا العمل المستقل لكن خليني أطالب جميع المؤسسات دائرة المحاسبات التي تعد أعلى سلطة رقابية مالية في تونس أشارت في تقريرها لعام 2018 بالحج والأرقام إلى الفساد في قطاع الصحة غير أن الوزارة قللت حينها مما ورد في التقرير ما تسبب في تأخير الإصلاح الضروري للقطاع كما أكد مختصون الجميع هنا في انتظار نتائج تحقيق النائب العام عساه يضع حدا للاختلاف المواقف بين وزارة الصحة والمنظمات الحقوقية وعسى أن تكون قراراته دافعا قويا للحكومة للشروع في إصلاح فعلي لقطاع حيوي كما يطالب التونسيون لطفي حجي الجزيرة تونس