فعاليات بكندا لإحياء القضية الفلسطينية ليتوارثها الأجيال

01/03/2019
نشيد فلسطيني ولحن خالد في ليلة لتذكر فلسطين ومعاناة أهلها من ممارسات الاحتلال الإسرائيلي كجزء من حملته كلنا مريم فعالية الضوء على معاناة المقدسيين والمرأة المقدسية هذه الحملة حملة كلنا مريام هي حملة أطلقتها جمعية تركيا والحمد لله إحنا اخترنا كممثلين للحملة من ضمن 40 دولة حول العالم الهدف منها قادة الوعي وتحفيز الهمم كما لم يغب عن المنظمين التذكير بأن شخصيات فلسطينية خالدة وعرض تحف فنية وأعمال تراثية لإحياء القضية الفلسطينية كي تتوارثها الأجيال لتعميق الروابط بفلسطين وأرضنا يتمسكوا رغم وجودهم في المهجر عشان التمسك بهويتهم بتراثهم خصصت هذه الندوة لكاتب كندي حي لليهود عرف عنه الدفاع عن الحركة الصهيونية لكنه غير مواقفه بعد دراسته الجامعية وزيارة فلسطين مرات هذا اقتباس من فيلسوف يهودي يقول من تصدق هل تصدق إني أنا أن تصدق عينيك عندما شاهدت ما يحدث شعرت بإحباط عندما يتحول ضحايا الهولوكوست إلى ارتكاب العنف وكشخص معاديا للاضطهاد كان علي أن أصبح معاديا للصهيونية تقدر أعداد الفلسطينيين في كندا بعشرات الآلاف وهناك العديد من المنظمات والأفراد الذين ينظمون وقفات وحملات للتعريف بالقضية الفلسطينية وما يقاسيه أهلها في ظل الاحتلال الإسرائيلي تسع جمعيات فلسطينية مختلفة إلى تعريف المجتمع الكندي بمعاناة الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة كما تسعى هذه الجمعيات لنشر الثقافة الفلسطينية وتعزيز التواصل بين أفراد الجالية الفلسطينية عمر آل صالح الجزيرة