الفيتو يسقط مشروعي قرار أميركي وروسي بشأن فنزويلا

01/03/2019
ما كان معروفا ومتوقعا وقع فيتو من هنا واعتراضات من هناك كانت كافية لتعصف بمشاريع قرارات أميركية وروسية متعارضة بشأن فنزويلا دعا مشروع القرار الأميركي إلى البدء في عملية سياسية سلمية تؤدي إلى انتخابات رئاسية حرة وذات مصداقية ووصف الانتخابات السابقة لفنزويلا بأنها غير نزيهة كان الفيتو الروسي مدعوما بنظيره الصيني كفيلا بإسقاط النص الأميركي رغم حصوله على تسعة أصوات مشروع القرار الأميركي لكانت هذه أول مرة يعزل فيها مجلس الأمن الدولي رئيس دولة آخر مكانه أما القلق على الوضع المعيشي في فنزويلا فليس إلا مكرا وخداعا ولكن المشروع الروسي لن يكون أفضل مصيرا لمح وأكد وألح وأشار ولم يفلح في جمع عدد كاف من الأصوات المؤيدة ماذا يقول الفنزويليون أصحاب الشأن للدول سلطة تقدير مدى شرعية مسار انتخابي في دولة أخرى ودولتنا تمارس ما لها من حقوق وامتيازات ضمن منظمة الدول الأميركية الواقع أصبحت دولة منها عواصم أوروبية تعترف بالإخوان غويدو رئيسا بالوكالة لفنزويلا خلف لنيكولاس مادورو الذي من المفترض أن تنتهي عهدته في سنة