كيف سيواجه ترامب ضغوط الكونغرس بشأن مقتل خاشقجي؟

09/02/2019
أصبح مؤكدا أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب قرر تجاهل طلب الكونغرس تحديد المسؤولين عن قتل خاشقجي في أكتوبر الماضي حدد أعضاء الكونغرس مهلة أربعة أشهر بموجب قانون ماغنيتسكي للرئيس للرد على طلبهم مضت الأشهر الأربعة ولم يحصلوا على ما يريدون متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية قال إن مايك بوبيو قدم للكونغرس أحدث المعلومات بشأن التحقيق في مقتل خاشقجي لكن مساعدين بالكونغرس قالوا إنهم لم يتلقوا أي تقرير من البيت الأبيض المتحدث باسم الخارجية استخدم عبارة عامة تحمل في طياتها تجاهله لطلب الكونغرس وهذا ما أكده مسؤول في البيت الأبيض إذ قال إنه طبقا للفصل بين السلطتين التشريعية والتنفيذية يحق للرئيس ترامب الصمت وعدم الرد على طلب الكونغرس تعبر هذه المواقف وما هي السبل التي يمكن أن يسلكها الكونغرس في هذه الحالة يؤكد تجاهل ترومبيتا بالكونغو استمرار الخلاف بينه وبين المشرعين بشأن تحميل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مسؤولية إعطاء الأمر باغتيال خاشقجي فبعد سماع عدد من قادة الكونغرس لخلاصات الأميركية تشكل لديهم اقتناع بأن محمد بن سلمان هو من أعطى الأمر بقتل خاشقجي وعبروا عن ذلك بتصويت بالإجماع في مجلس الشيوخ في ديسمبر الماضي ودين ولي العهد السعودي في المقابل ظلت رام متمسكا بموقفه الذي ينقسم إلى شقين الشق الأول تمسك بعدم وجود أدلة دامغة على تورط بن سلمان وفي الشق الثاني الحرص على الحفاظ على صفقات سلاح مع السعودية قيمتها مائة وعشرة مليارات دولار الآن يقول أعضاء في مجلس الشيوخ منهم كريس ستيفنز وبوب منندز إن مسؤولية التحرك لمحاسبة قتلة خاشقجي تقع على عاتق الكونغرس بدأ الديمقراطي مانديز والجمهوري لينزي غراهام التحرك بتقديم مشروع قانون يحظر بيع بعض الأسلحة للسعودية يملك الديمقراطيون الأغلبية في مجلس النواب وهم مستعدون للضغط على ترمب لكن الجمهوريين هم من يملك الأغلبية في مجلس الشيوخ ولا يعرف إلى أي مدى يمكن أن يمارسوا الضغط على ترامب يظهر من تصرفات الرئيس أنه قد يلجأ للفيتو إذا أصر الكونغرس على جواب بشأن من أمر بقتل خاشقجي وفي هذه الحالة سيحتاج الأمر إلى تصويت الثلثين في مجلس الشيوخ وهذا أمر مستبعد في الوقت الحالي