السودان-احتجاجات شعبية تتصاعد ومؤامرات يلمحها النظام

05/02/2019
لن نسمح للبلاد بالانزلاق نحو المجهول لا يوضح وزير الدفاع السوداني الفريق أول عوض بن عوف من الجهة المقصودة بتحذيره أو مفهوم الجيش هنا للمجهول وإن تضمن البيان الصادر عن وزارته اعترافا بأن المظاهرات التي تشهدها البلاد منذ نحو ستة أسابيع كشفت عن حالة من الانفصام بين الأجيال الشابة والكبيرة حتى داخل الأسرة الواحدة الأمر الذي يستوجب برأيه تواصلا بين الأجيال ووضع معالجات عاجلة لمشاكل الشبان والوصول بهم إلى الطموح المعقول مرة أخرى لا يوضح الوزير سقف الطموح المعقول من الشباب الذين نادى بعضهم في الشوارع برحيل النظام وإن أكد بيانه أيضا ضرورة إعادة صياغة وتشكيل الكيانات السياسية والحزبية فضلا عن الحركات المسلحة للمشهد السياسي بذهنية مختلفة عما سبق لتحقيق الاستقرار في البلاد وحقن الدماء العسكر في السودان لم تقتصر على وزير الدفاع إذ جدد رئيس الأركان الفريق أول كمال عبد المعروف الالتفاف المؤسسة العسكرية حول البشير وفي ثاني خروج علني له منذ تفجر الاحتجاجات شدد رئيس الأركان على إيمان مؤسسته بالتداول السلمي للسلطة وحماية الدستور الذي أتاح لجميع السودانيين كما يقول تنظيم كياناتهم الحزبية وممارسة العمل السياسي الراشد والمسؤول في دولة آمنة ومستقرة وتأتي هذه التصريحات في وقت شهد فيه السودان وقفات احتجاجية لقطاعات مهنية مختلفة وإضرابا عن العمل استجابة لدعوة تجمع المهنيين السودانيين وطالب المشاركون في الاحتجاجات برحيل النظام وتحقيق الحرية والعدالة وإطلاق سراح المعتقلين كما استنكروا القمع الذي تعرض ويتعرض له المتظاهرون بشكل شبه يومي وقد تعرض عدد من وقفات الاحتجاج والاعتصام وخاصة في القطاع الطبي والتعليمي لتفض بالقوة من قبل قوات الشرطة مستخدمة الغازات المسيلة للدموع حين أعلن تجمع المهنيين في بيان له عن تنظيم مظاهرات ظهر الخميس المقبل بمنطقة السوق العربي وسط الخرطوم تحت شعار ضحايا المعتقلات والتعذيب تنديدا بما سماه ممارسات نظام اللاإنسانية ضد المتظاهرين السلميين المطالبين بحقوقهم المكفولة بالدستور لامتصاص موجة الغضب الأبرز التي تواجه حكمه الممتد ثلاثين عاما يواصل الرئيس عمر البشير جولاته في مدن السودان على وقع الوعود والتعهدات بمزيد من مشاريع التنمية وتنشيط الاقتصاد مع تجديد الإنذارات بأن النظام لن يتغير بالمظاهرات وإنما عبر صناديق الاقتراع