ترمب: استماع النواب لكوهين أثناء لقائي بكيم أمر معيب

28/02/2019
واتهمه بالكذب فرد الاتهام بمثله وصفه محاميه السابق مايكل كوهين بأنه محتال ومخادع وعنصري فرد عليه الرئيس الأميركي دونالد ترمب أول ردود الفعل جاءت في تغريدة على تويتر اتهم فيها ترمب كوهين بأنه ارتكب أفعالا سيئة لا علاقة لها بالرئيس وأضاف أنه يكذب من أجل تخفيض فترة السجن التي حكم عليه بها لكن لم يكتف ترمب بالتغريد ومن العاصمة الفيتنامية خرج متهما كوهين بالكذب أضاف أن كوهين قال الحقيقة فقط عندما تحدث عن عدم وجود تواطؤ مع الروس جلسة استماع مزيفة أثناء انعقاد هذه القمة المهمة جدا أمر مروع كان بإمكانهم إجراؤها بعد يومين أو خلال الأسبوع القادم لقد كذب كثيرا لكنه لم يكذب بشأن أمر واحد فقط حين أكد عدم وجود تواطؤ مع الروس أتساءل لماذا لم يكذب في هذا الشأن رغم كذبه في جميع الأمور الأخرى وكانت شهادة كوهين أمام لجنة الإشراف والإصلاح في مجلس النواب أثارت عاصفة من ردود الفعل في الداخل الأميركي من بينها تصريحات لرئيس اللجنة نفسه الذي قال إنه يعتقد بارتكاب ترمب جريمة خلال تأديته مهامه الرئاسية لكنهم عن ذكر ما إن كان يتعين إبعاد الرئيس عن منصبه هل تعتقد أن الرئيس ارتكب جريمة أثناء وجوده في منصبه بالنظر إلى الشيكات وبالاستماع إلى السيد كوهين يبدو أنه قام بذلك فعلا أستند إلى ما سبق كشفه السيد كوهين يحاكم بتهم لكنه يقول إنه وجه من الرئيس لارتكاب جريمة ومجددا أعتقد أنه علينا انتظار ما سيقوله مولان وخلال جلسة الاستماع كان كوهين أدلى باعترافات بانتهاك قوانين تمويل الحملات الانتخابية بالكذب على الكونغرس بتوجيه من التراب لكنه نفى امتلاكه أدلة مباشرة على تواطؤ ترمب أو حملته الانتخابية مع الروس رغم وجود شكوك لديه في هذا الخصوص وكان كوهين حكم بالسجن ثلاث سنوات بعد إدانته بجرائم مالية وبالكذب على الكونغرس لكنه وافق على التعاون مع التحقيقات روبرت موللر بشأن التدخل الروسي المحتمل في انتخابات الرئاسة الأميركية الأخيرة التي أوصلت ترمب إلى كرسي البيت الأبيض