رغم انتهاء محكوميته.. الاحتلال يحتجز الأسير إياد أبو هاشم

26/02/2019
أنهكهم الانتظار وأعياهم المرض ومازال ابنهم أسيرا في سجون الاحتلال الإسرائيلي اعتقل إياد أبو هاشم وهو في الثامنة عشرة من عمره وبعد 22 عاما في الأسر حان موعد الإفراج لكن الاحتلال أصر على استمرار احتجازه الأسير أبو هاشم عالقا خلف قضبان الاحتلال يمنعه من دخول قطاع غزة بحجة أنه لا يملك بطاقة هوية ويمنعه من الالتحاق بعائلته في قطر فليس لديه جواز سفر أو إقامة هناك ظروف دفعت أقاربه في غزة والمتضامنين مع قضيته إلى تنظيم اعتصام أحدهما في رفح جنوبي القطاع والثاني أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة غزة للمطالبة بالإفراج عنه دون قيد أو شرط استمرار احتجازه بعد انتهاء فترة محكوميته يعتبر جريمة إنسانية وقانونية وأخلاقية ترتكبها دولة الاحتلال وبالتالي مطلوب من المؤسسات الحقوقية الدولية ومن كل الجهات الفلسطينية بالضغط على سلطات الاحتلال لضمان الإفراج عن الأسير إياد أبو هاشم ولا تقف انتهاكات الاحتلال عند قضية الأسير أبو هاشم فما زال نحو ستة آلاف أسير فلسطيني في سجون الاحتلال يناضلون من أجل انتزاع حقوقهم في ظل تصعيد واضح ضدهم خلال الأشهر الأخير ويبقى الأمل يحدو عائلة الأسير إياد أبو هاشم بتدخل عاجل من أجل الإفراج عنه ليعود إلى أحضان والديه هشام زقوت الجزيرة غزة فلسطين