ترامب وأردوغان يتفقان على التنسيق بشأن مناطق آمنة بسوريا

22/02/2019
اقتربت ساعة الحسم في مواجهة تنظيم الدولة في سوريا هكذا يتوقع التحالف الدولي وحلفاؤه الذين يحاربون التنظيم واصلت قوات سوريا الديمقراطية الجمعة عملية إجلاء المحاصرين داخل منطقة الباقورة الجيب الأخير لتنظيم الدولة بشرق سوريا في خطوة قيل إنها ستحدد عند اكتمالها موعد حسم المعركة وكانت دفعة أخرى تتألف من نحو ثلاثة آلاف شخص قد تم إجلاؤها يوم الأربعاء ومع تزايد الحديث عن هزيمة التنظيم تبرز محاذير كثيرة من لب الأحداث وتداعياتها وعلى رأسها مصير المعتقلين من أفراد التنظيم وهو الأمر الذي ظل يشكل عبئا كبيرا على التحالف الدولي وأنصاره وزاد من المطالبات الموجهة للدول التي ينحدرون منها باستعادتهم والتعامل معهم في أراضيها وما فتئ الرئيس الأميركي دونالد ترمب يدعو منذ حديثه في لقاء مجموعة دول التحالف الدولي الأخير في واشنطن عن السقوط الوشيك للتنظيم يدعو الدول المعنية ومنها أوروبا إلى تكثيف الجهود وتحمل مسؤولياتها تجاه مواطنيها المعتقلين ضمن أفراد التنظيم مهددا بأن الولايات المتحدة قد تضطر للإفراج عنهم ويبدو تعقيد الأمر واضحا من منطلق انتماء هؤلاء المعتقلين إلى دول كثيرة وثابت أن الدول الأوروبية تواجه مشكلة حقيقية فيما يتعلق بعودة مواطنيها المنضمين لتنظيم الدولة وقاتل بالفعل في سوريا والعراق ورغم الأحاديث الكثيرة التي تدور في أروقة عنهم من الواضح أنه من الصعب حتى الآن بلورة رؤية واحدة محددة للتعامل معهم من المحاذير أيضا الهاجس الأمني بعد انسحاب الولايات المتحدة من سوريا والتوجس من هجمات مرتدة يمكن أن تشنها بقايا التنظيم وفي هذا الصدد رحب الجهات المتوجسة بإعلان البيت الأبيض إبقاء مجموعة محدودة تتألف من نحو مائتي جندي في سوريا مؤقتا لحفظ السلام بعد انسحاب القوات الأميركية من هناك ورغم أن البيت الأبيض لم يوضح مكان تمركز تلك القوات فإن مسؤولين أميركيين ظلوا يتحدثون عن حلفائهم من القوات الكردية إلى جانب أهمية الإبقاء على قوات في قاعدة التنف الإستراتيجية عند الحدود السورية مع العراق والأردن ثم أن الإعلان الأميركي جاء بعد مكالمة هاتفية بين الرئيس ترامب ونظيره التركي الذي تتوجس بلاده كثيرا من وحدات حماية الشعب الكردية هي الساحة التي طالما شهدت سنوات الحرب سجال ضد تنظيم الدولة تبدو الآن وكأنها تفرز الجديد المتعلقة بتداعيات هذه الحرب بعد هزيمة التنظيم وهي تداعيات تبدو مفاصلها واضحة في اتجاهات الجزيرة