مظاهرات "موكب الرحيل" بالخرطوم.. مطالبة بإسقاط النظام وتشكيل حكومة

21/02/2019
موكب الرحيل هذا هو عنوان مظاهرات يوم سوداني آخر وسط العاصمة الخرطوم وفي أطرافها فقد خرجت مظاهرات ترفع شعارات الحرية والعدالة وتطالب بإسقاط النظام وتنحي الرئيس عمر البشير فقد دعا المتظاهرون أيضا إلى تشكيل حكومة انتقالية لإدارة البلاد وتأسيس حكم القانون بما يحدث تغييرا شاملا في السودان العنصر الأبرز في مظاهرات موكب الرحيل للمناهضين للحكومة هو تقدم بعض قيادات المعارضة لمظاهرات تطالب بالتغيير وتنحي الرئيس وشهدت المظاهرات حالات كر وفر بين المتظاهرين والسلطات الأمنية كما نفذ عاملون في اثنتين من كبرى شركات الاتصال بالسودان وقفات احتجاجية تطالب بإسقاط النظام والحرية والديمقراطية والإصلاح الشامل تزامن الحراك مع إعلان خمس مجموعات تنتمي إلى التيارات الإسلامية لميلاد تنسيقية جديدة تطالب بالتغيير الشامل السلمي في البلاد وتشكيل لجنة مستقلة للتحقيق ومحاسبة المتورطين في قتل المتظاهرين الوضع الحالي وصل مرحلة من الانسداد على المستوى السياسي والاقتصادي والاجتماعي والمعالجة الجزئية لم تعد تجد الحل يحصل تغيير كامل لبنية الدولة مؤسسة الرئاسة البرلمان مجلس الوزراء كلها كامل في المنظومات الكاملة يتولى مرحلة انتقالية منتخبة غير أن الحكومة رفضت كل المبادرات التي تطالب بتشكيل حكومة انتقالية أو تنحي الرئيس يجب أن يعلم الجميع تخرج على الشرعية الموجودة ليس لها أي مكان المبادرة إن بقي الموجود الشرعية هي الدستور ومجلس تشريعي موجود ويحتدم المشهد السياسي الذي يبحث عن مخرج جديد من وضع يزداد تأزما تحت وقع مظاهرات دخلت شهرها الثالث اتساع دائرة الحراك المناهض للحكومة تمسك الحكومة بموقفها الرافض للتنحي أمران يقللون من فرص الحلول السلمية وربما يزيدان من تعقيد المشهد السياسي في السودان الطاهر المرضي الجزيرة الخرطوم