إيران تحذر الرياض وأبو ظبي وتتهمهما بهجوم زاهدان

16/02/2019
ضربة أمنية لم تتوقعها إيران على حدودها الجنوبية الشرقية زعلتها تشييع سبعة وعشرين فردا من قواتها أن حجم الضربات التي استهدفت قوات الحرس الثوري فقد جعلت إيران تضع السعودية والإمارات على لائحة الاتهام وتتحدث عن معادلة جديدة في التعامل معهما كما صرح قائد الحرس الثوري لدينا معلومات موثقة بتورط المخابرات السعودية والإماراتية في هجوم زاهدان وإذا ما واصلتا استهداف إيران فإن إيران سوف ترد عليهم بشكل مباشر لم تكن المناطق الحدودية مع باكستان بالهادئة ولا تريد إيران أن تتحول اليوم إلى خاصرة رخوة لأمنها فعل امتدادها تنشط جماعات مسلحة وعلى امتدادها كذلك فقدت عددا من قواتها ولا تريد إيران أن يمر هجوم زاهدان دون أن تحذر جارتها باكستان وأن تفكر كذلك في سيناريوهات الرد حينما يتحدث الحرس الثوري فيجب أن يؤخذ كلامه على محمل الجد وهذا يعني أنه جمع كل المعطيات ودرس كافة الاحتمالات تتحدث إيران عالي الرد فقد تكون ملامحه واضحة للقادة العسكريين هنا وسيناريوهاته متعددة ولكن تبقى كيفيته أسيرة دهاليز أمني والسياسة تهديد إيراني السعودية والإمارات جاء هذه المرة بنبرة عالية إذ يبدو أن هجوم زاهدان أزعجها ولا تريده أن يمر دون رد كما حدث سابقا أو أن تتحول المنطقة الجنوبية الشرقية إلى مصدر يزعج نور الدين الدغير الجزيرة