جيبوتي تفتتح برجا بالمنطقة الحرة يضم مكاتب لشركات تعمل بإعادة التصنيع

01/12/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] خطوة جديدة تخطوها جيبوتي في سعيها لتحقيق هدفها بالتحول إلى أهم المناطق الحرة في البحر الأحمر وشرق إفريقيا فهذا البرج الذي افتتحه الرئيس إسماعيل عمر جيلة سيضم مكاتب لعشرات الشركات المحلية والأجنبية في المنطقة الحرة التي افتتحت المرحلة الأولى منها خلال العام الماضي منطقة تمتد على مساحة تقارب 5 آلاف متر مربع وتقع في موقع إستراتيجي يربط بين ميناءين مهمين هما دورا لودي إمبي المتعدد الأغراض وكانت السلطات وسعت ساحات التخزين وطورت الأنظمة الإدارية والمالية وحدثت النظام المعلوماتي في الميناءين إلى جانب ميناء جيبوتي الأكبر في البلاد من هذه المعوقات إذا صح التعبير هناك طبعا جوانب إدارية جوانب سياسية عقود كانت فاسدا وبعد لشركاء كل هذه تم استصلاحها وتحسينها ونحن نستمر في تقديرنا في الطريق الصحيح ترى الحكومة الجيبوتية أن مواكبتها للتطورات العولمة تكمن في تعزيز شراكتها مع الآخرين لا سيما الصين بتجاوز مشاكل التمويل والخبرات والتجهيزات تسيطر جيبوتي على جغرافيا قلما تتوفر لبلد آخر فالبلد الذي صار هدفا للتسابق الدولي على الاستفادة من موكله لأغراض عسكرية أصبح قادرا على تجنيب عدة موانئ في منطقة جغرافية صغيرة قبل أسابيع افتتح الطريق الجديد بين ميناء تاجورا في شمال البلاد والأقاليم الشمالية لإثيوبيا التي تعتمد على موانئ جيبوتي في تصدير واستيراد معظم بضائعها وشغلت وطورت ميناء الغاز والنفط الذي يستقبل شحنات كبيرة لجيبوتي والدول المجاورة وكذلك جهزت مينائي المواشي والملح أبرز السلع التي تصدرها البلاد الكريم الخياطي الجزيرة جيبوتي