"أحد الوحدة".. متظاهرو لبنان يتمسكون بمطالبهم وأنصار التيار الوطني يدعمون عون

03/11/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] تحت عنوان أحد الوحدة تقاطروا إلى الساحات في رسالة أرادوا منها التأكيد على استمرار زخم تحركهم مطالبهم لم تتأثر بتصريحات السياسيين فخرجوا في تظاهرات في بيروت وطرابلس وصيد وغيرها من المدن للمطالبة برحيل الطبقة السياسية الحاكمة تحرك أراده الناشطون رسالة لتوحيد الساحات في ضغطها على القوى السياسية أما أهدافهم فيختصرونها في تشكيل حكومة مؤقتة بالإضافة إلى إجراء انتخابات نيابية مبكرة التيار الوطني الحر بدعم رئيس الجمهورية فإلى بعبدا توجه مناصرو التيار الوطني الحر وأمام القصر الجمهوري تجمعوا تعبيرا عن تأييدهم لمواقف الرئيس اللبناني الذي دعا إلى توحيد الساحات في مواجهة الفساد بدوره توجه رئيس التيار الوطني الحر إلى الحشود معتبرا أن ما يجري يعد محاولة لإسقاط العهد ومؤكدا أن طروحات حزبه تتماهى مع مطالب الحراك الشعبي مطالب سياسية تعجيز تحيي اليوم لأنه بتكون عم تسرعه بالانهيار المالي لكن إزاء محاولات جبران باسيل اتهام أطراف سياسية بعرقلة مسيرة حزبه الإصلاحية في الحكومة يرى مقربون من هذه الأحزاب أن التيار الوطني الحر شريك رئيسي في السياسات الحكومية خلال المرحلة الماضية يعترف أن أدائه وأداء وشركائه بالسلطة بكل مرحلة ماضية هو اللي وصلنا لها الانهيار والمطلوب تغيير هذه الطبقة السياسية ليصير في عنا أمل ننقذ حالة من الانهيار وفي انتظار اتضاح معالم المشهد في المرحلة المقبلة يترقب الساسة إعلان رئيس الجمهورية موعد الاستشارات النيابية لتكليف رئيس جديد للحكومة بينما يستمر الحراك الشعبي في الدعوة للاعتصام والتظاهر إلى حين تحقيق مطالبه كارمن جوخادار الجزيرة بيروت