جنازة جماهيرية حاشدة للقيادي بهاء أبو العطا

12/11/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] على الأكتاف حمل بهاء أبو العطا شهيدا جنازة كبيرة للرجل الذي سعت إسرائيل لاغتياله مرات عدة وتتهمه بالمسؤولية عن تنفيذ عمليات كثيرة ضدها ووضعت اسمه على قائمة الاغتيالات ونفذت ضده حملة تحريض واسعة استهداف مركز للمنزل الذي يسكنه أبو العطا بحي الشجاعية شرق مدينة غزة أدى لاستشهاده مع زوجته وإصابة أبنائه بالتزامن مع محاولة اغتيال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي أكرم العجوري في دمشق في تصعيد اعتبرته الفصائل الفلسطينية تجاوزا لكل الخطوط الحمراء الرد من حركة الجهاد الإسلامي ومن فصائل المقاومة سيكون بحجم هذه الجريمة الكبيرة على المجتمع الدولي أن يعلم بأن الذي أشعل فتيل على المعركة في المنطقة والاحتلال بهذه العقلية الإجرامية إجراء عقلية القتل وليعلم الاحتلال بأن هذه الجريمة لن تمر دون حساب وميدانيا ردت الفصائل الفلسطينية بإطلاق رشقات صاروخية باتجاه المدن والبلدات الإسرائيلية كما شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات على أهداف عدة في قطاع غزة إسرائيل تعود إلى سياسة الاغتيالات لن نتنياهو يريد تصدير الأزمة الداخلية إلى الدم الفلسطيني تحاول إسرائيل من خلال عودتها إلى سياسة الاغتيالات في غزة أن توصل رسائل عديدة داخليا وخارجيا ولكن الرسائل المقصودة للجانب الفلسطيني لن تحقق مبتغاها كما تقول الفصائل الفلسطينية التي تصر على الرد بالمثل هشام زقوت الجزيرة غزة فلسطين